أخبار

ظريف يطلب من الرئيس النيجيري الإفراج عن زعيم شيعي
تاريخ النشر: 25 يوليو 2016 22:53 GMT
تاريخ التحديث: 25 يوليو 2016 23:07 GMT

ظريف يطلب من الرئيس النيجيري الإفراج عن زعيم شيعي

زعيم الشيعة في نيجيريا إبراهيم زكزاكي أعلن ولاءه للنظام الإيراني كما أقدم على إنشاء عدد من المؤسسات والمراكز الدينية لنشر المذهب الشيعي في نيجيريا وقاد محاولة لقلب نظام الحكم.

+A -A
المصدر: طهران- إرم نيوز

قالت مصادر إيرانية، الإثنين، إن وزير الخارجية محمد جواد ظريف طلب خلال لقائه الرئيس النيجيري محمد بوهاري، خلال زيارته لنيجيريا في مستهل جولته في عدد من بلدان غرب أفريقيا، الإفراج عن زعيم الحركة الشيعية في نيجيريا إبراهيم يعقوب زكزاكي الذي اعتقل في ديسمبر/كانون أول  الماضي بتهمة التخطيط لاغتيال رئيس أركان الجيش النجيري في زاريا شمال نيجيريا.

وقالت وكالة أنباء ”مهر“ الإيرانية نقلاً عن مصادر بالخارجية، إن ”الوزير ظريف حمل رسالة من الرئيس حسن روحاني إلى نظيره النيجيري محمد بوهاري، يطالبه فيها بالإفراج عن زعيم الشيعة في نيجيريا إبراهيم يعقوب زكزاكي وعدم تقديمه للمحاكمة“.

وفي سياق متصل، سارعت الخارجية الإيرانية في بيان لها إلى نفي هذه التقارير، معتبرة ”ما نشرته بعض وسائل الإعلام حول مضمون لقاءات وزير الخارجية محمد جواد ظريف مع مسؤولين نيجيريين لا أساس له من الصحة“.

وأوضح البيان الذي أوردته الوكالة الرسمية الإيرانية، ”للأسف اعتادت بعض وسائل الإعلام المحلية على فبركة الأخبار التي تهدد مصالح الأمن القومي للجمهورية الإسلامية الأمر الذي جعل هذه المصالح أيضا ضحايا لآراء تلك الجهات السياسية“.

وكان ظريف غادر نيجيريا إلى غانا في جولة تشمل عددا من بلدان غرب أفريقيا، حيث أبدى الوزير الإيراني استعداد بلاده للعمل المشترك مع الحكومة النيجيرية لمحاربة جماعة بوكوحرام والجماعات المتشددة الأخرى التي تعتبر العدو المشترك للبلدين، على حد زعمه.

ويعلن زعيم الشيعة في نيجيريا ولاءه للنظام الإيراني كما أقدم على إنشاء عدد من المؤسسات والمراكز الدينية لنشر المذهب الشيعي في نيجيريا.

وكانت الحكومة النيجرية أعلنت في ديسمبر/كانون أول الماضي، أنها تعتزم محاكمة زعيم الحركة الإسلامية الشيعية في البلاد إبراهيم يعقوب زكزاكي بعد اعتقاله من قبل قوات الأمن.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك