كاتبة خطاب زوجة ترامب تعتذر رسميًا

كاتبة خطاب زوجة ترامب تعتذر رسميًا

المصدر: واشنطن - إرم نيوز

قدمت ميريديث ماكليفر الكاتبة المعنية بمؤسسة المرشح الجمهوري للانتخابات الأميركية دونالد ترامب، ميريديث ماكليفر، اعتذارًا وتوضيحًا، بعد الفوضى التي سببها خطاب زوجته ميلانيا، الاثنين الماضي.

واتهمت ميلانيا باقتباس فقرات من خطاب ميشيل أوباما زوجة الرئيس الأميركي، الذي ألقته العام 2008 خلال حملة زوجها في الانتخابات الرئاسية.

وقالت ماكليفر، في بيان، إنها ”وضعت فقرتين في خطاب ميلانيا ترامب تشبهان أجزاء من الخطاب الذي ألقته السيدة الأولى ميشيل أوباما العام 2008“.

وأضافت ”لم أراجع خطابات السيدة أوباما. هذا كان خطأي وأشعر بشعور فظيع جراء الفوضى التي سببتها لميلانيا وعائلة ترامب وكذلك للسيدة أوباما. لم أقصد ضررًا.“

وتابعت أن ”ميلانيا ترامب كانت قد قرأت لها على الهاتف فقرات من خطاب ميشيل أوباما أمام المؤتمر الوطني للحزب الديمقراطي العام 2008 خلال حملة باراك أوباما للرئاسة كأمثلة لما تريد أن تضمنه في خطابها“. ثم كتبت ماكليفر هذه الفقرات وضمت لاحقا بعض الصياغات في مسودة أصبحت خطاب ميلانيا ترامب.

وفي أول تعليق له على الجدل بشأن الخطاب، قال ترامب أمس الأربعاء، إن الضجة يمكن أن تكون في حقيقة الأمر إضافة لحملته.

وكتب على تويتر: ”نبأ سار أن خطاب ميلانيا حصل على دعاية أكثر من أي خطاب من نوعه في تاريخ السياسة خاصة إذا كنت تعتقد أن كل الصحافة جيدة!“.

وفي سياق متصل، قالت مصادر مقربة من حملة ترامب، إنه يدرس تعيين هارولد هام قطب النفط والغاز في ولاية أوكلاهوما، وزيرًا للطاقة إذا انتخب رئيسًا للولايات المتحدة في الانتخابات التي ستجرى في 8 تشرين الثاني/ نوفمبر المقبل.

وسيكون هام -وهو الرئيس التنفيذي لشركة كونتيننتال ريسورسيز- أول وزير أمريكي للطاقة يأتي مباشرة من صناعة النفط والغاز منذ أن استحدث المنصب في 1977 في خطوة ستصيب المدافعين عن البيئة بالصدمة، لكنها ستدعم برنامج ترامب الانتخابي المؤيد لتوسيع البحث عن مصادر الطاقة.

وقال دان أبرهارت -وهو مستثمر في قطاع النفط وممول جمهوري- إن مسؤولين في حملة ترامب أبلغوه أن هام هو ”المنافس الرئيس“ على المنصب.

وأكدت ثلاثة مصادر أخرى مقربة من حملة ترامب، أن المرشح الجمهوري يدرس ترشيح هام للمنصب. وقال أحد المصادر إنه سمع لأول مرة أن هام مرشح لمنصب وزير الطاقة من مسؤولين في حملة ترامب، الأحد الماضي.

وأصبح هام (70 عاما) واحدًا من أكثر الأثرياء في أمريكا أثناء طفرة التنقيب عن النفط والغاز على مدى السنوات العشر الماضية، مستفيدًا من تقنية جديدة للحفر بالتكسير المائي للوصول إلى مكامن واسعة في حقول النفط الصخري في نورث داكوتا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com