مقتل العشرات وفقدان آخرين في حملة ضد المتشدّدين في كينيا

مقتل العشرات وفقدان آخرين في حملة ضد المتشدّدين في كينيا

المصدر: نيروبي- إرم نيوز

أعلنت منظمة هيومن رايتس ووتش لحقوق الإنسان، عن مقتل العشرات، وفقدان آخرين دون أن يعثر على أثر لهم، بعد اعتقالهم من قبل قوات الأمن الكينية خلال عمليات ضد المتشددين الإسلاميين في العاصمة نيروبي، وفي مناطق الحدود مع الصومال.

وكانت كينيا، قد شرعت بحملة على الجماعات المتشددة العام الماضي، بعدما صعّد متشددون بينهم جماعة الشباب الصومالية هجماتهم في الدولة الواقعة في شرق أفريقيا. حيث قاموا بقتل  نحو 148 شخصًا في جامعة مدينة جاريسا بشمال شرق البلاد. في واحدة من أسوأ الهجمات الإرهابية.

وقالت، منظمة هيومن رايتس ووتش، التي تتخذ من نيويورك مقرًا لها، في تقرير صدر في وقت متأخر أمس الثلاثاء، إنها وثقت 34 حالة اختفاء لأشخاص يشتبه في صلتهم بجماعة الشباب الصومالية، بعد مداهمة منازلهم واعتقال قوات الأمن لهم.

وأضافت، في بيان، ”لا توجه السلطات الكينية، اتهامات للمشتبه بهم بارتكاب جرائم، ولا يمكن لأسرهم معرفة مكانهم بعد عدة شهور  من الغياب“.

وذكرت المنظمة، أنه على مدى العامين الماضيين ظهرت 11 جثة لأشخاص اعتقلتهم عناصر أمنية كينية.

ورفض المتحدث بإسم وزارة الداخلية الكينية، مويندا نجوكا، مزاعم منظمة هيومن رايتس ووتش، قائلًا: إن التقرير يجب أن يقدم لهيئة رقابة الشرطة المستقلة للتحقيق فيه، وأن هذه مجرد ادعاءات.

وردت منظمة هيومن رايتس ووتش، أنه يجب على قوات الأمن الكينية الكف عن ارتكاب أية انتهاكات بحق السكان الذين يعيشون في شمال شرق البلاد قرب الحدود مع الصومال.

وقال المدير التنفيذي للمنظمة، كين روث، إن ”اعتقال الأشخاص ورفض الكشف عن مكانهم، تعتبر جريمة خطيرة. الأمر الذي يزيد المخاوف وعدم الثقة بقوات الأمن.“

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com