أخبار

أردوغان: سأوافق على عقوبة الإعدام في حال أقرها البرلمان
تاريخ النشر: 19 يوليو 2016 2:21 GMT
تاريخ التحديث: 19 يوليو 2016 5:38 GMT

أردوغان: سأوافق على عقوبة الإعدام في حال أقرها البرلمان

أردوغان يقول في أول مقابلة صحفية له بعد الانقلاب الفاشل، إن الأمر بطبيعة الحال يحتاج الى قرار برلماني بشأن اقتراح إعادة عقوبة الاعدام لكي يتم التحرك في إطار دستوري.

+A -A

اسطنبول- قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إنه في حال تمرير البرلمان مشروع قانون بإعادة تطبيق عقوبة الإعدام، في أعقاب الانقلاب الفاشل، فإنه سيوقع عليه ليصبح قانونا.

وقال أردوغان لشبكة (سي.إن.إن) الاخبارية الأمريكية من اسطنبول، في أول مقابلة له منذ محاولة الانقلاب، إن الانقلاب ”جريمة خيانة صريحة“.

وأضاف أن الشعب التركي ”أصبح لديه الفكرة حاليا، فبعد العديد من الأحداث الإرهابية ينبغي أن يتم قتل هؤلاء الإرهابيين .. إنهم (أفراد الشعب) لا يرون أي نتيجة أخرى لذلك“.

وتابع ”ما يقوله الشعب هو أنه لماذا ينبغي أن نتحفظ عليهم ونقوم بإطعامهم في السجون لأعوام قادمة. إنهم يرغبون في نهاية سريعة لذلك لأن الناس فقدوا أقاربهم وفقدوا جيرانهم وفقدوا أطفالا“. 

وقال أردوغان إن الأمر بطبيعة الحال، يحتاج الى قرار برلماني بشأن اقتراح إعادة عقوبة الاعدام لكي يتم التحرك في إطار دستوري، ولذلك فإنه سيتعين على القادة الاجتماع ومناقشة ذلك .

وأضاف ”في حال وافقوا على مناقشته، فإنني كرئيس سأوافق على أي قرار يصدره البرلمان“.

وذكرت شبكة (سي.إن.إن) أيضا أن تركيا ستتقدم خلال أيام بطلب رسمي الى الولايات المتحدة لتسليم فتح الله غولن، رجل دين تركي اتهمه أردوغان بأنه يقف وراء الانقلاب.

يذكر أن إعادة تطبيق عقوبة الإعدام ستثير إشكاليات من الناحية الدبلوماسية مع العديد من حلفاء تركيا الغربيين. فالاتحاد الأوروبي، الذي تسعى تركيا للانضمام إليه منذ العام 1999 ، لا يضم في عضويته دولا تسمح بتطبيق عقوبة الإعدام. 

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك