إيران ترسل طائرات لإجلاء رعاياها من تركيا والحكومة تجتمع – إرم نيوز‬‎

إيران ترسل طائرات لإجلاء رعاياها من تركيا والحكومة تجتمع

إيران ترسل طائرات لإجلاء رعاياها من تركيا والحكومة تجتمع

المصدر: طهران – إرم نيوز

أعلنت هيئة الطيران الإيرانية، اليوم السبت، أنها فوضت شركات الطيرات المحلية بإجراء رحلات جوية من دون ركاب إلى تركيا بهدف إجلاء الإيرانيين العالقين في تركيا، فيما قرر مجلس الأعلى للأمن القومي برئاسة علي شمخاني الاجتماع اليه لدراسة أخطر التطورات في تركيا.

وأوضح مدير العلاقات العامة بالمنظمة رضا جعفرزادة في تصريحات صحفية، أن الرحلات الجوية ستستأنف عند اعادة تشغيل المطارات التركية، مشيراً إلى أن المنظمة ترصد الوضع الامني في تركيا وستستأنف الرحلات الجوية عند تفعيل مطاراتها وبعد التأكد من  أمن وسلامة تسيير الرحلات اليها.

وأكد المسؤول الإيراني أنه وبحسب اعلان المنظمة الدولية للطيران المدني ”ايكاو“ فانه لايوجد اي تهديد للرحلات العابرة في الاجواء التركية.

وبيّن أن المنظمة أصدرت تفويضا لشركات الطيران، لاجلاء المسافرين الايرانيين العالقين بعد احداث محاولة الانقلاب ليل الجمعة، بحيث تقوم برحلات دون ركاب في الذهاب الى تركيا.

وفي نفس السياق، اكد مدير الشؤون الملاحية بشركة المطارات والملاحة الجوية الايرانية سعيد اكبري، أن تركيا اعلنت استعدادها استئناف الرحلات الا أن مطار ”آتاتورك“ و“اسطنبول“ معلقان عن العمل و مطار ”صبيحه كوكجن“ القريب من اسطنبول الوحيد الذي يعمل حاليا.

وأوضح أن عودة المسافرين الايرانيين من مسؤولية شركات الطيران التي اتخذت تدابير لاجلائهم إلا أن الاوضاع في تركيا ليست عادية ولايتسنى التأكد من السلامة الكاملة بهذا الخصوص.

واضاف أنه ثمة امكانية توجه طائرات دون ركاب الى مطار ”صبيحة“ لاجلاء المسافرين الايرانيين، فيما قامت رحلة واحدة لغاية الان، باعادة مواطنين ايرانيين الى مطار تبريز الدولي شمال غرب البلاد.

وفي سياق متصل، قال المتحدث الرسمي باسم المجلس الأعلى للأمن القومي في إيران، ان المجلس يعقد اليوم السبت اجتماعا لبحث التطورات التركية، مشيراً إلى أن إيران منذ اللحظات الاولى لانتشار الاخبار عن الانقلاب في تركيا تم اتخاذ الاجراءات اللازمة من قبل الامانة العامة للمجلس الاعلى للامن القومي لدراسة هذا الحدث بدقة ومواجهة تبعاته المحتملة.

بدوره، قال علي شمخاني أمين مجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني، إن ”بلاده منذ إندلاع الأزمة بتركيا كنت على إتصال دائم مع المسؤولين الأمنيين والسياسيين الأتراك وراقبنا الإجراءات بحساسية“، معتبراً أن ”ما حدث في تركيا  خارج إطار المصالح المبدئية لشعب هذا البلد“.

وأشار أمين المجلس الأعلى للأمن القومي علي شمخاني إلى أن  إيران تدعم الحكومة الشرعية في تركيا وتعارض أي إجراء يخل بأمن واستقرار وهدوء هذاالبلد.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com