مجلس النواب البرازيلي ينتخب رئيساً جديداً وسط فضائح وأزمات متوالية

مجلس النواب البرازيلي ينتخب رئيساً جديداً وسط فضائح وأزمات متوالية

المصدر: برازيليا - إرم نيوز

انتخب مجلس النواب البرازيلي رودريجو مايا رئيساً جديداً له، أمس الخميس، ومايا هو حليف مقرب لميشيل تيمير القائم بأعمال الرئيس.

وحصل مايا على 170 من 285 صوتاً بمجلس النواب ليحل محل إدواردو كونها الذي خطط للجهود التي استهدفت اتهام الرئيسة البرازيلية ديلما روسيف الموقوفة عن أعمالها بالتقصير.

واستقال كونها الأسبوع الماضي وسط اتهامات بأنه عرقل السلطات التي كانت تحقق معه بتهم فساد، ويأتي ذلك في وقت تغرق فيه البرازيل منذ أشهر في أزمة مؤسساتية طاحنة وسط ضغائن ودسائس متبادلة.

وكانت روسيف تم إيقافها عن ممارسة أعمالها في أيار/مايو لحين البت في اتهامها بالتقصير على خلفية مخالفات مزعومة في الميزانية، ووصفت هي وحلفاؤها هذه الخطوة بأنها انقلاب.

وقاد تيمير نائب روسيف تمرداً ضدها في وقت سابق، وتولى منصب القائم بأعمال الرئيس خلال إيقافها، ومن المتوقع أن يبت مجلس الشيوخ البرازيلي في إقالة روسيف من منصبها في آب/أغسطس المقبل.

ويشار إلى أن السياسي الإنجيلي يخضع للتحقيق لمشاركته المزعومة في مخطط فساد متعلق بشركة البترول الحكومية ”بتروبراس“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com