أخبار

‫أوباما يستبعد حل مشكلة "انعدام الثقة" بين المواطنين وقوات الأمن قريبًا
تاريخ النشر: 14 يوليو 2016 7:39 GMT
تاريخ التحديث: 14 يوليو 2016 8:58 GMT

‫أوباما يستبعد حل مشكلة "انعدام الثقة" بين المواطنين وقوات الأمن قريبًا

يأتي ذلك في وقت تشهد فيه الولايات المتحدة، مظاهرات غاضبة ضد ممارسات تتسم بـ"العنف والعنصرية"  ترتكبها الشرطة بحق مواطنين ينحدرون من أصول أفريقية.

+A -A
المصدر: ‎واشنطن – إرم نيوز

قال الرئيس الأمريكي باراك أوباما، إن ”حالة انعدام الثقة بين الشعب وقوات الأمن في بلاده، لم تصل بعد إلى نقطة قريبة من الحل“.

جاءت تصريحات أوباما، بعد اجتماع أمني استغرق أكثر من ثلاث ساعات، أمس الأربعاء، في البيت الأبيض، مع مسؤولين أمنيين، وبحضور وزيرة العدل، لوريتا لينش، وممثلين عن حركة ”حياة السود مهمة“ (مدنية داعمة للسود)، وعدد كبير من الناشطين، وقادة حركات الحقوق المدنية، وسياسيين محليين.

وذكر الرئيس الأمريكي، أن الاجتماع، ”ناقش سبل التغلب على حالة انعدام الثقة بين المواطنين والأجهزة الأمنية“، واصفًا إياه بـ“المثمر“.

وشدد على أهمية عقد اجتماعات مشابهة، بين أفراد الأجهزة الأمنية والمواطنين، في أنحاء مختلفة من البلاد، مشيرًا إلى التأثير السلبي لـ ”الأخبار السيئة“، على محاولات التغلب على حالة عدم الثقة، بحسب قوله.

وتابع ”لسنا في مكان قريب مما نطمح في الوصول إليه، لسنا في نقطة يشعر فيها السود أنهم سيعاملون بكرامة واحترام ومساواة في مراكز الشرطة“.

تأتي تصريحات الرئيس أوباما، في وقت تشهد فيه الولايات المتحدة، مظاهرات غاضبة ضد ممارسات تتسم بـ“العنف والعنصرية“  ترتكبها الشرطة بحق مواطنين ينحدرون من أصول أفريقية، وصلت لدرجة قتل بعضهم، وهو ما يرفضه السود بشكل شديد، ما دفع بعضهم للانتقام بقتل عدد من عناصر الأمن.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك