السياح الروس يغزون شواطئ تركيا بعد انقطاع 8 أشهر

السياح الروس يغزون شواطئ تركيا بعد انقطاع 8 أشهر

المصدر: أماني زهران - إرم نيوز

وصلت الطائرة الأولى التي تحمل سياحا روسيين إلى منتجع الشاطئ الجنوبي من مدينة أنطاليا في تركيا الأحد، وذلك بعد أن رفعت السلطات الروسية حظرا كان مفروضا على رحلات الطائرات الروسية غير المنتظمة إلى تركيا.

وهبطت الطائرة التابعة للخطوط الجوية الروسية بعد انقطاع دام نحو 8 أشهر بالمطار المحلي في جنوب غربي تركيا وعلى متنها 189 سائحا روسيا، في إشارة إلى التحسن بالعلاقات المتوترة بين البلدين، حيث استقبل مسؤولو المطار الركاب الروس بالورود والموسيقى الحافلة، وفقا لما ذكرته وكالة الأناضول التركية.

وعلى خلفية حادث إسقاط القوات الجوية التركية لطائرة عسكرية روسية من طراز ”سوخوي – 24″، في تشرين الثاني/نوفمبر الماضي، لدى انتهاك الأخيرة المجال الجوي التركي عند الحدود مع سوريا بولاية هطاي، شهدت العلاقات بين أنقرة وموسكو توترا.

حيث أعلنت رئاسة هيئة الأركان الروسية قطع علاقاتها العسكرية مع أنقرة إلى جانب فرض موسكو قيودا على البضائع التركية المصدّرة إلى روسيا، إضافة إلى إصدار قرار بحظر توجه الرحلات السياحية والطائرات المستأجرة إلى تركيا.

لكن بوادر تطبيع العلاقات بين البلدين بدأت عقب إرسال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان رسالة إلى نظيره الروسي فلاديمير بوتين أعرب فيها عن حزنه حيال إسقاط الطائرة الروسية العام الماضي، وتعاطفه مع أسرة الطيار القتيل.

إذ صادق الرئيس الروسي على مرسوم يوعز لحكومته باتخاذ جميع التدابير اللازمة لإلغاء الحظر المفروض على رحلات الطيران غير المنتظمة من وإلى تركيا.

وقبل ذلك، أعلنت وزارة النقل الروسية أنها باشرت تنفيذ التعليمات حول استئناف الرحلات غير المنتظمة إلى تركيا، مشترطة تعهد الجانب التركي باتخاذ تدابير فعالة لضمان سلامة وأمن السياح الروس المسافرين إلى تركيا لقضاء عطلاتهم.

وكان رئيس الوزراء الروسي دميتري ميدفيديف أعلن عن أن ”السياح الروس الذين يحبون قضاء عطلتهم في تركيا ينبغي أن يحصلوا على هذه الفرصة خلال الموسم الحالي“.

جاء ذلك في تصريح لقناة روسيا اليوم، أشار من خلاله ميدفيديف إلى أن ”حكومته ستعمل من أجل أن يقضي السياح الروس عطلتهم الصيفية هذا الموسم في تركيا“، لافتا إلى أنهم ”ينتظرون من أنقرة توفير الأمن للسياح الروس خلال قضاء عطلتهم في تركيا“.

يشار إلى أن السياحة الروسية تراجعت  إلى تركيا بواقع أكثر من 90 % على أساس سنوي، في حين أظهرت بيانات رسمية، أن السياحة إلى تركيا هبطت بنسبة 34.7 %على أساس سنوي في أيار/مايو، حيث وصل إلى تركيا 2.49 مليون زائر خلال ذلك الشهر، وهذا هو أكبر انخفاض منذ بدء تسجيل البيانات في عام 1994.

بيد أن السلطات التركية تتوقع أن تستقبل البلاد ما لا يقل عن 750 ألف سائح روسي قبل نهاية العام الجاري، في الوقت الذي أشار فيه مدير الخطوط التركية للطيران المدني عن اتفاق روسي – تركي تسمح به موسكو بالبدء في استئناف 17 رحلةً سياحيةً ابتداءً من 7 تموز/يوليو الجاري.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com