دعوات للتحقيق مع نتنياهو على خلفية ميزانية رحلته الأفريقية

دعوات للتحقيق مع نتنياهو على خلفية ميزانية رحلته الأفريقية

المصدر: ربيع يحيى – إرم نيوز

طالبت حركات ومنظمات ووسائل إعلام إسرائيلية، مكتب رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو بتسليمها تقريرًا يشمل التفاصيل الكاملة بشأن نفقات رحلته إلى القارة الأفريقية، مشيرة إلى أن تلك الرحلة تشهد بذخًا غير معهود، وأنها تكلفت على أقل تقدير حتى الآن 28 مليون دولار.

وتوجهت منظمة تطلق على نفسها ”الحركة من أجل جودة السلطة“، وهي منظمة تعمل منذ 25 عامًا بهدف تحقيق ثقافة سيادة القانون ومكافحة فساد السلطة، لمكتب نتنياهو بخطاب تطالبه بتقرير مفصل بشأن النفقات المبالغ فيها، في وقت أعلنت فيه الحكومة قبل أسبوع واحد تخصيص مبلغ 50 مليون شيكل فقط لخطة تحسين العلاقات مع دول أفريقيا.

ويضم الوفد المرافق لنتنياهو وزوجته أكثر من 150 شخصية، من بينهم رجال أعمال ودبلوماسيون وعناصر أمنية كثيرة، وممثلو الجيش، تم تخصيص 4 طائرات لنقلهم، من بينهم طائرتان مدنيتان، وطائرتان للنقل الجوي من طراز ”هيركوليز“ لحمل السيارات والمعدات التي تستخدم في تأمين موكبه.

وأشار ناطق باسم المنظمة، أن الحديث يجري عن رحلة هي الأكثر كلفة في تاريخ رحلات رئيس حكومة إسرائيلي منذ إنشاء الدولة العبرية، مضيفًا أن هناك تساؤلات عديدة بشأن هذا الكم من المعدات وهذا العدد من الطائرات والشخصيات التي توجهت مع رئيس الحكومة لزيارة أربع دول أفريقية، ولا سيما رجال الأعمال.

ولم تقلل المنظمة من أهمية تعزيز العلاقات الإسرائيلية مع دول أفريقيا، ومن أهمية الحفل الذي أقيم في مطار عنتيبي، لكنها انتقدت بشدة الكلفة المرتفعة للرحلة، واعتبرتها باهظة بشكل لم يحدث من قبل، وينبغي التحقيق في أسباب هذه النفقات.

وجاء في خطاب المنظمة إلى مكتب نتنياهو، أنه في ضوء المعطيات المتاحة، ”نطالب بتقرير مفصل حول الرحلة، بما في ذلك التفاصيل الدقيقة بشأن النفقات والمبالغ التي تم تخصيصها من الأموال العامة لرحلة من هذا النوع، والوثائق التي تشرح مسيرة صدور قرار تخصيص هذه المبالغ وأسباب ذلك“.

وانضمت إلى الانتقادات شخصيات عامة ونواب بالكنيست، من بينهم رئيسة حزب ”ميرتس“ اليساري ذيهافا جيلاؤون، التي شنت هجومًا حادًا على خلفية النفقات، لكنها أضافت أن الأخطر من ذلك هو أنه ”لا يوجد نزاع مسلح في أفريقيا على وجه التحديد إلا وكان هناك تواجد بارز لتجار السلاح الإسرائيليين“.

ووصفت جيلاؤون البذخ الذي خيّم على الرحلة بأنه حولها إلى ”مهرجان لا علاقة له بتحسين العلاقات مع دول أفريقيا“. ولفتت إلى أن كلفة الرحلة التي يجريها نتنياهو إلى أفريقيا ”حطّمت جميع الأرقام القياسية على حساب دافع الضرائب الإسرائيلي“.

ونوهت أن زيارة نتنياهو إلى القارة السمراء تكلفت 28 مليون شيكل في الوقت الذي خصصت فيه الحكومة 50 مليون شيكل فقط لخطة تعزيز العلاقات الاقتصادية مع أفريقيا، مضيفة أنه على الرغم من أن نتنياهو يحب المراسم الاحتفالية التي تمنحه شعورًا بزعامته، كان عليه أن يقلص كلفة الرحلة إلى مبلغ معقول، ويخصص باقي المبلغ لتعزيز ميزانية خطة الحكومة لتحسين العلاقات بين الجانبين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com