أخبار

ماكين يدعو لتوجيه ضربات جوية ضد الأسد
تاريخ النشر: 13 أكتوبر 2014 10:43 GMT
تاريخ التحديث: 13 أكتوبر 2014 10:44 GMT

ماكين يدعو لتوجيه ضربات جوية ضد الأسد

السيناتور الجمهوري الأمريكي يقول إن "داعش ينتصر وليس نحن"، في إشارة إلى عدم فاعلية الضربات الجوية ضد التنظيم المتطرف.

+A -A
المصدر: واشنطن - من عماد هادي

قال السيناتور الجمهوري الأمريكي جون ماكين، يوم الأحد، إن الولايات المتحدة وحلفاءها لم ينتصروا في حربهم على داعش في كل من العراق وسوريا، داعياً إلى توجيه ضربات جوية ضد نظام الرئيس السوري بشار الأسد.

وأضاف ماكين في مقابلة مع شبكة ”سي إن إن“ الأمريكية، أن ”داعش ينتصر وليس نحن“، في إشارة إلى عدم فاعلية الضربات الجوية ضد التنظيم المتطرف الذي يواجه حملة دولية واسعة.

وأشار ماكين إلى أن ”داعش بات يسيطر على أراض شاسعة في دولتين متجاورتين جغرافيا وعمل على كسر الحدود وله تنقلات برية وعبر الأنهار ومن المستحيل القضاء عليه دون تدخل بري“.

ونوه السيناتور الأمريكي إلى أن الأكراد ووحدات البيشمركة لم ينتصروا بل يخسرون كل يوم وهذا يتطلب دعماً على الأرض وإسناداً جوياً مكثفاً.

كما طالب بضرورة توسيع الضربات الجوية لتشمل النظام الحاكم في سوريا بالتزامن مع ضرب تنظيم الدولة الإسلامية الذي يتقدم بسرعة.

ودعا ماكين إلى عدم التفريق فيما يخص الحرب على داعش بين وجودهم في العراق أو في سوريا في إشارة إلى دعم لوجستي أمريكي للجيش العراقي والأكراد دون وجود ذلك على الأراضي السورية وهي دعوة ربما لتزويد بعض فصائل الثورة السورية المعتدلة بمدربين وأسلحة لمواجهة داعش.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك