أخبار

كردستان العراق يرد على تهديدات إيرانية بـ"تدميره"
تاريخ النشر: 02 يوليو 2016 11:52 GMT
تاريخ التحديث: 02 يوليو 2016 15:42 GMT

كردستان العراق يرد على تهديدات إيرانية بـ"تدميره"

إقليم كردستان العراق يقول إن هذه التهديدات لا تتناسب مع علاقات الصداقة بينه وبين إيران.

+A -A
المصدر: بغداد - إرم نيوز

رفضت حكومة إقليم كردستان، اليوم السبت، التهديدات التي وجهها نائب قائد الحرس الثوري الإيراني بشأن مقاتلي المعارضة الكردية المسلحة.

وقالت حكومة إقليم كردستان، في بيان ”نرفض بشدة التهديدات غير اللائقة التي صدرت عن نائب قائد الحرس الثوري الإيراني، سردار حسين سلامي“، مضيفًا أن ”هذا الموقف لا يتناسب مع علاقات الصداقة بين حكومة إقليم كردستان وإيران، خاصة مع وجود حوارات مليئة بالتفاهم والصداقة بين الجانبين خلال هذه الفترة“.

وشدد البيان على أن ”تهديد سلامي يتعارض تمامًا مع طبيعة النقاشات الموجودة بيننا، ولا يخدم علاقاتنا بأي شكل من الأشكال، ولا يجب استخدام هذه اللهجة أبدًا مع إقليم كردستان“.

وكان سردار سلامي، طالب قادة إقليم كردستان، أمس الجمعة، بـ“الالتزام بتعهداتهم“، محذرًا من ”تدمير كل نقطة تشكل تهديدًا على إيران، بدون تردد“.

وجاء التهديد بعدما شهدت عدة مناطق قرب الحدود الإيرانية العراقية في إقليم كردستان، خلال الأيام الماضية، مواجهات بين الحرس الثوري والحزب الديمقراطي الكردستاني الإيراني، ما أسفر عن مقتل وإصابة عدد من عناصر الحرس.

وكشفت مصادر كردية معارضة لطهران، أن قوات الحرس الثوري كثفت من تحشيداتها العسكرية قرب الحدود استعدادًا لشن هجمات داخل كردستان العراق بحجة ملاحقة معارضيها، مضيفة أن ممثلين عن الحرس الثوري أبلغوا السلطات المحلية في بعض مناطق كردستان العراق، ومنها السليمانية، عزمهم شن هجوم على المناطق التي يوجد فيها معارضون إيرانيون.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك