أخبار

إيران تفرج عن رئيس اتحاد العمال بعد إضرابه عن الطعام
تاريخ النشر: 01 يوليو 2016 2:07 GMT
تاريخ التحديث: 01 يوليو 2016 2:09 GMT

إيران تفرج عن رئيس اتحاد العمال بعد إضرابه عن الطعام

كانت منظمة العفو الدولية المعنية بحقوق الإنسان طالبت الحكومة الإيرانية أمس الخميس في بيان لها بضرورة الإفراج عن الناشط جعفر عظيم زاده من دون قيد أو شرط

+A -A
المصدر: طهران - إرم نيوز

أفرجت السلطات الأمنية الإيرانية، فجر اليوم الجمعة، عن الناشط السياسي رئيس مجلس ادارة الاتحاد الحر للعمال الايرانيين ”جعفر عظمي زاده“ بعد أن تدهورت حالته الصحية نتيجة إضرابه عن الطعام لمدة 63 يوماً.

 

وذكر الموقع الرسمي للاتحاد الحر للعمال الإيرانيين ”إن السلطات الأمنية أفرجت عنه وتم نقله إلى مستشفى آتية بالعاصمة طهران على أن ينقل إلى منزله بعد إنتهاء علاجه“.

 

وكانت منظمة العفو الدولية المعنية بحقوق الإنسان طالبت الحكومة الإيرانية أمس الخميس في بيان لها بضرورة الإفراج عن الناشط جعفر عظيم زاده من دون قيد أو شرط.

 

وكان المئات من العمال والمعلمين الإيرانيين نظموا احتجاج أول أمس الأربعاء أمام مكتب الرئيس حسن روحاني وسط طهران للمطالبة بالإفراج عن جعفر عظيم زاده.

 

وهتف المحتجون أمام مكتب روحاني إن ”السجن ليس مكان العامل والجلد ليس أجر العامل، والعامل السجين يجب إطلاق سراحه، و«ليطلق السجين السياسي“.

 

وأشارت تقارير صحفية إيرانية إن ”الناشط جعفر عظيم زاده أصيب بالإغماء عدة مرات في الأيام الماضية بعد أن شرع في الإضراب عن الطعام للاحتجاج على انتهاك الحقوق الأساسية للمعلمين والعمال ومحاكمتهم لأسباب متعددة من بينها العمل ضد الأمن“.

 

وفي الأول من مارس 2015، حكمت محكمة الثورة برئاسة القاضي صلواتي في طهران بالسجن 6 سنوات ضد جعفر عظيم زاده، بتهمة ”التجمع والتواطؤ بقصد العمل ضد الأمن القومي، والإخلال بالنظام العام، والدعاية ضد النظام“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك