شكوى إسرائيلية ضد شراء إيران طائرات من شركة ”بوينغ“

شكوى إسرائيلية ضد شراء إيران طائرات من شركة ”بوينغ“

المصدر: القدس المحتلة – إرم نيوز

قدمت منظمة ”شورات هادين“ الحقوقية الإسرائيلية، في المحاكم الأمريكية، شكوى ضد شركة بوينغ الأمريكية التي أعلنت منتصف الأسبوع الماضي، توقيع عقد مع الحكومة الإيرانية لبيعها 100 طائرة مدنية، بحسب ما ذكرت صحيفة جيروزاليم بوست الإسرائيلية.

وقالت الصحيفة في تقرير لها الجمعة، إن ”منظمة ”شورات هادين“ الحقوقية الإسرائيلية قدمت شكاوى في المحاكم الأمريكية ضد شركة بوينغ بعد توقيعها عقد مع إيران لبيعها 100 طائرة مدنية“، مشيرة إلى أن ”المنظمة حثت الشركات الأمريكية بعدم التعامل مع طهران بسبب دعمها للحركات الإرهابية ومن بينها حركة حماس الفلسطينية“.

وأوضحت منظمة ”شورات هادين“ الموالية لرئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو، إنها ”قدمت شكوى ضد بوينغ في المحاكم الأمريكية وقالت ”إذا تطلب الأمر سنرفع شكاوى في المحاكم الدولية“، مضيفة أن ”التعامل مع طهران التي تدعم الحركات الإرهابية من بينها حماس الفلسطينية، أمر مخالف للقوانين الدولية“. وأكدت أن ”العمليات الإرهابية التي دعمتها إيران أدت إلى قتل مواطنين أمريكيين“.

وقالت رئيس منظمة ”شورات هادين“ التي ترأسها الناشطة ”نيتسانا دارشان“ إسرائيلية من أصل إيراني لصحيفة جيروزاليم بوست ”الصفقة التي وقعتها شركة بوينغ مع إيران صادمة وملفتة للأنظار“، داعية المحاكم الأمريكية إلى دفع تعويضات لعوائل ضحايا الإرهاب الإيراني.

وقالت طهران الخميس إنها وقعت صفقة وصفتها بالتاريخية لشراء 100 طائرة مدنية من شركة بوينغ الأمريكية بعدما هددت شركة إيرباض بإلغاء عقد شراء 118 طائرة وقع مع إيران في منتصف يناير الماضي بعد دخول الاتفاق النووي حيز التنفيذ.

وستكون هذه هي الصفقة الأولى بين طهران وشركات صناعة الطائرات منذ رفع العقوبات في يناير/كانون الثاني. وكان وزير النقل الإيراني عباس آخوندي قال الخميس إن ”الاتفاق مع شركة بوينغ تم إبرامه وسيعلن عنه خلال الأيام المقبلة“.

بدورها، أفادت وكالة أنباء ”بلومبيرغ“، بأن ”الاتفاق الذي تم التوقيع عليه وبانتظار الإعلان عنه رسمياً بين إيران لشراء 100 طائرة من شركة بوينغ الأمريكية بلغت قيمته 25 مليار دولار“، مشيرة إلى أن الاتفاق بحاجة إلى موافقة من قبل الحكومة الأمريكية.

وأوضح آخوندي بحسب ما نقلت عنه وكالة أنباء ”مهر“ الحكومية، إن إيران بحاجة الى استثمار نحو 50 مليار دولار لدعم أسطولها ب400 طائرات متوسطة وبعيدة المدى، و 100 طائرة قصيرة المدى.

وتملك أكبر أربع شركات طيران في ايران – «ايران اير» و«اسمان» و«مهان اير» و«ايران اير تورز»- أسطول طائرات قديمة يزيد عمرها على 22 عامًا.

وتخدم تلك الشركات سوقا حجمها 76 مليون نسمة في بلد يملك احتياطيات كبيرة من النفط والغاز.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com