فضح تناقض ترامب بشأن التدخل في ليبيا

فضح تناقض ترامب بشأن التدخل في ليبيا
Republican U.S. presidential candidate Donald Trump holds a rally with supporters in Albuquerque, New Mexico, U.S. May 24, 2016. REUTERS/Jonathan Ernst

المصدر: شوقي عبدالعزيز- إرم نيوز

ذكر موقع BuzzFeed News أن دونالد ترامب وجه انتقادات طوال حملته الانتخابية مراراً لتدخل الولايات المتحدة في ليبيا في العام 2011 – وكان آخرها في تعليق له على موقع تويتر حيث انتقد تولي هيلاري كلينتون منصب وزيرة الخارجية.

ولفت الموقع إلى أن موقف ترامب هذا يتناقض بشكل صارخ مع تأييده للتدخل في ليبيا،  من قبل، بما في ذلك خلال مقابلة تلفزيونية أُجريت معه مباشرة بعد بدء العمليات العسكرية ضد الزعيم الليبي الراحل معمر القذافي.

وفي هذه المقابلة، وجه ترامب انتقاداً شديداً للرئيس الأمريكي باراك أوباما، لعدم تدخله في ليبيا بشكل مبكر، قائلاً كان يجب عليه استهداف القذافي بالقتل.

وقال ترامب في مارس 2011، عندما سئل عن رأيه في الضربات الجوية الأمريكية في ليبيا: ”حسنا، أعتقد أنها جاءت متأخرةً جداً“.

وأضاف ”لقد اعتبرت ذلك عملاً إنسانياً في الحقيقة، علينا إنقاذ بعض هؤلاء الناس. بعد مرور أسبوعين قُتل الآلاف من الناس، لو كنت فعلت ذلك قبل أسبوعين ونصف ربما كنت أوقفت كل شيء.“

وقال ترامب إن رفض الرئيس توجيه ضربة عسكرية عاجلة تركت الثوار مُشتتين وغير قادرين على إسقاط الدكتاتور الليبي.

وأضاف أنه كان يجب على الجامعة العربية دفع الولايات المتحدة للقيام بعمل عسكري.

ودعا ترامب خلال تلك المقابلة، إلى اغتيال القذافي قائلاً إن أي احتمال لبقائه في السلطة كان يمثل خسارة بالنسبة للولايات المتحدة.

وأضاف ”إنها مشكلة كبيرة، كان عليه أن يفعل ذلك في أسرع وقت“.

وقال ترامب: ”إنهم يطلقون صواريخ توماهوك ولكنك لا توجه واحداً إليه لأنك قد تصيبه بضرر، أهذا كلام معقول“.

وتابع ترامب“ ”أي سيناريو يُبقي على القذافي في السلطة – حيث يمكنه التفاوض بشأن اتفاق ما – يعني الخسارة للولايات المتحدة“.

وزعم ترامب أنه عارض التدخل في ليبيا وصور تلك المعارضة المزعومة على أنها مؤشر على رؤيته الصائبة، وقال مؤخراً في برنامج Morning Joe إنه لم يكن ليتدخل في ليبيا. مؤكدا أيضاً أنه ما كان حتى ليُقدم على مناقشة موضوع ليبيا في ذلك الوقت.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com