شبان يضربون رجل دين إيراني حاول منعهم من الرقص

شبان يضربون رجل دين إيراني حاول منعهم من الرقص

المصدر: طهران- إرم نيوز

تعرض رجل دين إيراني في مدينة إسلام شهر، الواقعة جنوب العاصمة طهران، إلى اعتداء عنيف، من قبل ثلاثة شبان وفتاة مساء الجمعة، عندما حاول منعهم من الرقص معاً في شوارع المدينة.

وذكرت وكالة أنباء ”ميزان“ التابعة للسلطة القضائية الإيرانية، أن ”محسن فراهاني أحد رجال الدين كان عائداً من الصيدلية لشراء بعض الأدوية، فشاهد فتاة ومعها ثلاثة شبان وهم يرقصون في شوارع مدينة إسلام شهر، فاقترب منهم، وطلب منهم التوقف عن الرقص، لكنه تفاجأ بقيامهم بالاعتداء عليه وضربه بالسكاكين“.

وأوضحت الوكالة أن ”محسن فراهاني بحالة حرجة، ويرقد في أحد مستشفيات العاصمة، وفي قسم العناية المشددة، نتيجة خطورة إصابته“.

وكانت حادثة اعتداء جرت في الـ 3 من يناير/كانون الثاني 2014، هزت الشارع الإيراني، بعدما تعرض الشاب علي خليلي البالغ من العمر 21 عاماً، للطعن بسكين حادة، ما أدى إلى وفاته.

وخليلي الذي ينتمي لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، وجد أثناء عودته من مقر الهيئة، شابين على دراجة نارية حاولا الاعتداء على إحدى الفتيات، فقام بالدفاع عنها وإنقاذها، إلا إن الشابين قامآ بطعنه بسكين حادة، حيث توفي بعد خمسة أيام.

752236

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com