رفسنجاني يسعى للتمسك برئاسة مجلس خبراء القيادة

رفسنجاني يسعى للتمسك برئاسة مجلس خبراء القيادة

المصدر: طهران- إرم نيوز

 

يعقد أعضاء مجلس خبراء القيادة الجديد في إيران ـ المعني بانتخاب المرشد الأعلى للبلاد ومراقبة أدائه وعزله إن تطلب الأمر ـ في 24 من مايو/أيار الجاري أول جلسة له، فيما يعتزم رئيس تشخيص مصلحة النظام هاشمي رفسنجاني الترشح لرئاسة هذا المجلس أو دعم مرشح مقرب منه في حال أخفق في الحصول على المنصب.

وأوضحت صحيفة ”آرمان“ المقربة من رفسنجاني، أن الأخير يعتزم تقديم أوراق ترشحه لرئاسة مجلس خبراء القيادة في أول جلسة تعقد له، مشيرة إلى أن هناك مؤشرات على أن تكون المنافسة قوية بين التيار الإصلاحي والمعتدل من جهة وبين المتشددين من جهة أخرى.

وأضافت الصحيفة نقلاً عن مصادر خاصة، قولها إن ”رفسنجاني اختار آية الله إبراهيم حاج أميني نجف آبادي الفائز عن العاصمة طهران ضمن قائمة الإصلاحيين والمعتدلين للترشح لرئاسة مجلس خبراء القيادة بدلاً عنه في حال تم رفضه“.

وبحسب المصادر فإن ”التيار المتشدد يسعى لرفض أي شخص يرشحه رفسنجاني لرئاسة مجلس خبراء القيادة، وبدأ المتشددون بطرح اسمين لهذا المنصب وهما آية الله محمد علي موحدي كرماني إمام جمعة طهران المؤقت، وآية الله محمد مؤمن عضو لجنة صيانة الدستور“.

وتصدر رفسنجاني قائمة الفائزين في انتخابات مجلس خبراء القيادة التي جرت في 26 من فبراير/شباط الماضي يليه الرئيس حسن روحاني.

وحصل رفسنجاني على 692 ألفا و248 صوتا، وحصل روحاني على 652 ألف 792 وأتى في المرتبة الثانية.

ويتخوف المتشددون من وصول رفسنجاني إلى رئاسة مجلس خبراء القيادة الذي من مهمته بحسب المادة 107 من دستور 1979 انتخاب المرشد الأعلى للثورة، ويحق للمجلس بحسب المادة 111 من الدستور خلعه إذا ثبت عجزه عن أداء واجباته أو فقد مؤهلا من مؤهلات اختياره.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com