أمريكا: سنمنع داعش من الاقتراب إلى الحدود الأردنية

أمريكا: سنمنع داعش من الاقتراب إلى الحدود الأردنية

المصدر: سامي محاسنه – إرم نيوز

كشف مبعوث الرئيس الأميركي للتحالف الدولي لمحاربة تنظيم داعش، السفير برت مكجورك، عن جهود لمنع التنظميات المتشددة في سوريا وعلى رأسها تنظيم داعش من الاقتراب إلى الحدود الأردنية.

وقال إن التحالف رصد 6 حسابات رسمية تبث رسائل لداعش مقابل 11 الف حساب يناهض هذه العصابة، بحسبه.

وقال مكجورك خلال مؤتمر صحفي عقده عصر الأحد في العاصمة الأردنية عمّان، إن التحالف دمر مصادر كثيرة للتمويل الخارجي لداعش.

 وأضاف ”دمرنا ما يقارب 500 مليون برميل من النفط“، منوهاً إلى أن التحالف يعمل على قطع الطريق بين المناطق التي يتم السيطرة عليها من قبل داعش.

وأكد مبعوث أوباما، إن تنظيم داعش تحول غلى الموقف الدفاعي، إذ أنه لم يكسب أراضي تشكل أهمية منذ استيلائه على مدينة الرمادي العراقية قبل عام والتي فقدها بعد ذلك في ديسمبر/ كانون الأول.

وكشف عن عملية جرت في الآونة الأخيرة حدد فيها التحالف مكان خزائن أموال لتنظيم داعش واستهدفها ”وأخذ مئات الملايين من الدولارات من خزائنه.“

وتسبب هذا في أزمة نقدية أجبرت تنظيم داعش على تقليص رواتب مقاتليه إلى النصف، بحسب تصريحه.

وحول الجهد المبذول على الصعيد الالكتروني، أشار إلى أن الأردن و26 دولة صديقة تناهض الصفحات التابعة لتنظيم  داعش على مواقع التواصل الاجتماعي.

وقال ”رصدنا 6 حسابات رسمية تبث رسائل داعش مقابل 11 الف حساب يناهض العصابةالبربرية“، مضيفًا أن التحالف يعمل لكشف الرسالة الأيديولوجية التي يقدمها تنظيم داعش لسكان العالم.

وشدد على أن الأردن يعتبر الشريك الحقيقي في محاربة الإرهاب بالمنطقة، كاشفا عن جهود على الأرض لمنع العصابات الإرهابية من الإقتراب لحدود المملكة.

وقال ”نعمل مع المعارضة المعتدلة في سوريا لمنع اقتراب داعش من الجهة الاردنية ، ونقوم بجبهات متزامنة لاعادة الإستقرار في المنطقة“.

و بحث الملك عبدالله الثاني مع المبعوث الرئاسي الأميركي للتحالف الدولي لمحاربة تنظيم داعش،السفير برت مكجورك،خلال لقائه اليوم الأحد، الجهود الإقليمية والدولية لمواجهة خطر الإرهاب ودحر عصاباته، وفي مقدمتها تنظيم داعش.

وجرى، خلال اللقاء، اسـتعراض المستجدات الراهنة في المنطقة، خصوصا تطورات الأوضاع في سورياوالعراق.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com