أخبار

أمريكا تقيل مسؤول البحارة العشرة الذين اعتقلهم إيران
تاريخ النشر: 13 مايو 2016 11:21 GMT
تاريخ التحديث: 13 مايو 2016 11:21 GMT

أمريكا تقيل مسؤول البحارة العشرة الذين اعتقلهم إيران

المرشد الإيراني علي خامنئي اعتبر اعتقال الجنود الأمريكيين العشرة على يد قوات الحرس الثوري عمل شجاع وجاء في التوقيت المناسب.

+A -A
المصدر: واشنطن - إرم نيوز

أقدمت القيادة البحرية الأمريكية، على إقالة القائد أريك راسيتش الذين كان مسؤولاً عن البحارة العشرة الأمريكيين الذين اعتقلتهم قوات الحرس الثوري الإيراني في المياه الإيرانية بالخليج في 2 كانون الثاني/يناير الماضي عندما كانوا في طريقهم من الكويت إلى البحرين، وأفرج عنهم بعد ساعات من التحقيق.

وذكرت وسائل إعلام، اليوم الجمعة، أن البحرية الأمريكية أقالت القائد أريك راسيتش بسبب ”فقدان الثقة“ بقدراته، على التعاطي مع القوات الإيرانية في حينها أثناء اعتقالها البحارة العشرة، مشيرة إلى أن القائد أريك كان مسؤولاً عن تدريب وتعليم 400 من قوات البحرية الأمريكية.

ويعتبر بعض المسؤولين في الإدارة الأمريكية أن عملية اعتقال البحارة العشرة من قبل طهران يمثل إهانة للولايات المتحدة التي تعد أكبر قوة في العالم من الناحية العسكرية.

فيما اعتبر المرشد الإيراني علي خامنئي في 24 من يناير خلال لقائه الضابط والجنود من الحرس الثوري الذين شاركوا في اعتقال البحارة الأمريكيين أن ”اعتقال الجنود الأمريكيين العشرة على يد قوات الحرس الثوري عمل شجاع وجاء في التوقيت المناسب واتسم بالإيمان“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك