أخبار

كيري يؤكد سعي أمريكا وروسيا للضغط على الأسد للالتزام بالهدنة
تاريخ النشر: 09 مايو 2016 15:17 GMT
تاريخ التحديث: 09 مايو 2016 20:00 GMT

كيري يؤكد سعي أمريكا وروسيا للضغط على الأسد للالتزام بالهدنة

وزيرا خارجية البلدين يشدّدان على ضرورة اتخاذ إجراءات لمنع وصول إمدادات للمتطرفين في سوريا عبر تركيا.

+A -A
المصدر: موسكو – إرم نيوز

قال وزير الخارجية الأمريكي جون كيري، اليوم الإثنين، إن واشنطن وموسكو وطهران ستضغط على قوات المعارضة والحكومة السورية، للالتزام باتفاق وقف إطلاق النار الهش في سوريا.

وقال كيري:“علينا مسؤولية التأكد من التزام المعارضة بهذا، وعلى روسيا و إيران مسؤولية ضمان التزام نظام الرئيس بشار الأسد بهذا“.

وأضاف: ”بعد مناقشات دامت ساعات طويلة، أوضح الروس أن هذا هو المسار الذي يستعدون للمضي فيه“.

وتعهدت أمريكا وروسيا، في وقت سابق اليوم الإثنين، بتكثيف جهودهما للتوصل إلى حل سياسي للصراع في سوريا، مشددتان على ضرورة اتخاذ إجراءات لمنع وصول إمدادات لـ“المتطرفين“ عبر الأراضي التركية.

وطالب البلدان – في بيان مشترك نقلته وكالات أنباء روسية – جميع الأطراف، بـ“وقف الهجمات على المدنيين، والبنية الأساسية المدنية“، مجددتان التزامهما باتفاق وقف العمليات القتالية الساري في البلاد.

وأضاف البيان أن ”روسيا وأمريكا ستعملان على إقناع الأطراف المتحاربة في سوريا بالالتزام باتفاق وقف العمليات القتالية“.

من جانب آخر، قالت وزارة الخارجية الروسية، إن ”وزير الخارجية سيرجي لافروف أبلغ نظيره الأمريكي جون كيري، في مكالمة هاتفية، الإثنين، أنه يجب اتخاذ إجراءات لمنع وصول إمدادات للمتطرفين في سوريا عبر الأراضي التركية“.

وأضافت الوزارة أن ”لافروف وكيري أكدا ضرورة أن تواصل الحكومة السورية المحادثات مع كل أطياف المعارضة“.

وقالت عضو بالهيئة العليا للمفاوضات التي تمثل المعارضة السورية الرئيسية، اليوم الإثنين، إن المعارضة تأمل العودة لمحادثات السلام في جنيف إذا تم تنفيذ اتفاق أمريكي روسي لإحياء الهدنة المتداعية سريعاً.

وأضافت بسمة قضماني أنها تأمل أن تجتمع الدول الداعمة لمحادثات السلام الثلاثاء القادم في فيينا.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك