مع معاداته للمسلمين.. كيف سيتصرف ترامب في رمضان؟

مع معاداته للمسلمين.. كيف سيتصرف ترامب في رمضان؟

المصدر: حنين الوعري - إرم نيوز

أثارت صورة نشرها المرشح الجمهوري لرئاسة البيت الأبيض دونالد ترامب وهو يتناول طبقًا مكسيكيًّا جدلًا واسعًا عبر مواقع التواصل الاجتماعي التي تساءلت عما قد يفعله في رمضان تجاه المسلمين.

وقرر دونالد ترامب، الاحتفال بالعيد المكسيكي ”سينكو ديمايو“، من خلال نشره صورة لنفسه وهو على استعداد لالتهام طبق التاكو المكسيكي الشهير. مدعياً بذلك أنه يحب اللاتينيين، لكن لم يأخذ أحد منشوره على محمل الجد، نظراً للتصريحات المسيئة التي وجهها للمكسيكيين، خلال حملته الانتخابية الجارية.

وبعد أن انتشرت صورته عبر صفحات الانترنت، لم يدر في بال العديدين سوى أمر واحد ”ماذا نتوقع من ترامب خلال رمضان؟“ مما لا شك فيه أنه مع كل الخطابات حول الإسلاموفوبيا التي ألقاها، سيضطر ترامب لإرضاء هذا الجزء من المجتمع أيضاً.

وتناول موقع ”ستيب فيد“ مجموعة من التغريدات على ”تويتر“ حول الصورة، حيث سخر أحدهم بالقول ”ماذا بعد؟ أن يصوم ترامب رمضان ويغرد ‘العرب يعشقونني‘“. بينما علق آخر قائلاً إن ”ترامب من الناس الذين سيتمنون للمسلمين رمضاناً سعيداً بينما يتناول سندويشة من لحم الخنزير في وسط نهار رمضان“، ليضيف البعض ”سنجد ترامب يتناول الطعام وقت الغذاء في رمضان ويقول (رمضان كريم)“.

في حين، غرّد أحد المتابعين لترامب أننا سنجده ينشر إعلاناً يقول فيه ”رمضان سعيد، تجدون أفضل الإفطارات مقدمة في مطعم شواء برج ترامب (ترامب تاور جريل). ليتملق مدعيّاً أنه يعشق المسلمين“. فيما اعتبر آخر أنه من الممكن أن يتناول ”الفتوش“ ويقول أنه يحب العرب تحديدًاً.

لكن مجموعة مغردين يعتقدون أن لا شيء سيغير رأي ترامب حول المسلمين سوى تذوقه لصحن من ”البرياني“، وآخر يعتقد أن طبقين من ”الحمص“ و“الكبة النيئة“ سيقومان بالواجب.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com