النواب التركي يمنح أردوغان الأداة القانونية لقمع معارضيه

النواب التركي يمنح أردوغان الأداة القانونية لقمع معارضيه

المصدر: متابعات- إرم نيوز

نجحت الضغوط التي مارسها الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، على مجلس النواب من خلال أعضاء حزبه الحاكم، بتمرير قانونه المثير للجدل، الذي يسمح برفع الحصانة عن النواب ومقاضاتهم.

حيث وافقت لجنة الدستور في البرلمان التركي، مساء الإثنين، بالإجماع، على اقتراح تعديل دستوري، تقدم به نواب حزب ”العدالة والتنمية“ الحاكم، لرفع الحصانة عن النواب، الذين فُتحت بحقهم ملفات تحقيق.

ويسمح القانون الذي لطالما كان أردوغان يطالب بإقراره، بمعاقبة الخصوم والمعارضين الأكراد، بناء على اتهامات تقدرها السلطات التركية القابعة تحت سيطرة الرئيس أردوغان.

ويتضمن الاقتراح تعديل المادة 83 من الدستور التركي، الذي ينص على عدم إمكانية محاكمة أو توقيف أو استجواب أو احتجاز أي نائب برلماني، بدعوى اقترافه جريمة قبل أو بعد الانتخابات، دون قرار من البرلمان.

ووافقت اللجنة على الاقتراح بالإجماع عقب انسحاب نواب حزب ”الشعوب الديمقراطي“ أكبر احزاب المعارضة، من الجلسة.

وترى أحزاب المعارضة التركية، خاصة الكردية منها، أن القانون ”فصّل“ لاستهدافها، وهو ما ستكشف عنه الأيام القليلة المقبلة، حيث بات الرئيس التركي يملك اليوم ”أداة قانونية“ لقمع معارضيه.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com