إيران تفتح شهية المليشيات بالقتال في سوريا

إيران تفتح شهية المليشيات بالقتال في سوريا

المصدر: طهران ـ إرم نيوز

فتح البرلمان الإيراني، اليوم الاثنين، شهية الأفغانيين والباكستانيين والعراقيين للتوجه إلى سوريا للقتال إلى جانب قوات بشار الأسد، بعدما أقر قانوناً يمنح الجنسية الإيرانية لعوائل القتلى من الأجانب (غير الإيرانيين) الذين يقتلون في سوريا.

وذكر الموقع الرسمي للبرلمان الإيراني، أن ”مجلس الشورى الإسلامي أصدر قانونا يقضي بمنح الجنسية الايرانية لعوائل الشهداء (القتلى) غير الإيرانيين المقيمين في البلاد، وفق ضوابط محددة“، مضيفا أن“البرلمان وضع ضوابط لمنح تلك الجنسية“.

وأوضح الموقع، أن ”هذا القانون يمنح الحكومة الصلاحية بمنح الجنسية الإيرانية إلى زوجات وأبناء وآباء وأمهات القتلى، الذين لديهم جنسية غير إيرانية، وقتلوا خلال سنوات الحرب العراقية الإيرانية (1980 ـ 1988) أو بعدها في إطار تنفيذ المهام الموكلة إليهم من قبل الجهات المختصة، في غضون عام كأقصى حد بعد طلب الحصول على الجنسية“.

1

ويواجه المئات من المقاتلين غير الإيرانيين (الأفغان والباكستانيين والعراقيين)، الذين يلقون مصرعهم في سوريا مشاكل في توفير الإقامة لأسرهم وكذلك رواتبهم.

وتتخذ السلطات الإيرانية، ذرائع عدة لإرسال مقاتلين شيعة من أفغانستان وباكستان والعراق إلى سورية، لدعم نظام بشار الأسد، من بينها الدفاع عن المراقد الشيعية في سوريا.

ويبلغ عدد الأفغانيين المتواجدين على الأراضي الإيرانية نحو مليون ونصف، بحسب إحصائيات حكومية إيرانية، ويتواجد أغلب هؤلاء في مدينة مشهد وطهران وشيراز وقم وساوه.

وبحسب المراقبين، ”فإن إيران توجهت بقوة للسعي لتنجيد الأفغانيين مقابل منحهم راتب شهري 800 دولار وإقامة رسمية لعوائلهم“.

 3

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com