أوروبا تستعد لفتح أبوابها أمام الأتراك مقابل تنفيذ ”اتفاق الهجرة“

أوروبا تستعد لفتح أبوابها أمام الأتراك مقابل تنفيذ ”اتفاق الهجرة“

المصدر: بروكسل – إرم نيوز

تستعد المفوضية الأوروبية، لتقديم مقترح، الأربعاء المقبل، بأن يكون تقديم مزايا السفر بدون تأشيرة للمواطنين الأتراك مشروطًا بتنفيذ اتفاق للحد من الهجرة، كان قد أبرم مع أنقرة في آذار/ مارس الماضي.

وكان الاتحاد الأوروبي توصل الشهر الماضي إلى اتفاق مع أنقرة، يمكن بموجبه إعادة المهاجرين الذين يصلون إلى اليونان قادمين من تركيا، إلى أراضي الأخيرة، في مقابل مجموعة من التنازلات.

وقالت تقارير صحافية، إن ”المفوضية الأوروبية ستقدم الأربعاء المقبل، تقريرها بشأن مدى التقدم الذي حققته تركيا فيما يتعلّق بالوفاء بشروط الاتحاد الأوروبي الـ 72 فيما يتعلّق بتحرير تأشيرة السفر، ويتوقع أن توصي بتلك الخطوة إذا رأت أنه تم الوفاء بكل الشروط“ .

وجاء في مسودة تقرير المفوضية الأوروبية، أن ”الإعفاء من التأشيرة سيعتمد على استمرار تنفيذ متطلبات الاتفاق الأوروبي التركي، مع إمكانية تعليق ذلك الامتياز إذا اقتضت الضرورة“.

لكن تلك الخطوة مثيرة للجدل بين الدول الأعضاء للاتحاد الأوروبي، فهناك مخاوف من أن ذلك يمكن أن يشجّع الناس على إعادة التوطين بشكل غير قانوني في الاتحاد الأوروبي، أو تمهيد الطريق أمام الآلاف من الأكراد الأتراك للسعي إلى اللجوء السياسي في التكتل.

وهناك بواعث للقلق أيضًا من أن ذلك يمكن أن يخلق خطرًا أمنيًا من خلال فتح الباب أمام الإسلاميين المتطرفين، بحسب ما ذكرت وكالة الأنباء الألمانية.

وطرحت ألمانيا وفرنسا، الخميس الماضي، فكرة تقديم آلية لتعليق مزايا السفر بدون تأشيرة لأي دولة في حالة خرق النظام أو في حالة تدفق أعداد كبيرة للمهاجرين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com