إيران تستدعي السفير السويسري احتجاجًا على مصادرة أمريكا لأموالها

إيران تستدعي السفير السويسري احتجاجًا على مصادرة أمريكا لأموالها

المصدر: طهران - إرم نيوز

استدعت وزارة الخارجية الإيرانية، الثلاثاء، السفير السويسري لدى طهران، جوليو هاس، الذي ترعى بلاده المصالح الاميركية في إيران، احتجاجًا على قرار المحكمة العليا الأمريكية، بمصادرة ملياري دولار من أموال إيران المجمدة، ودفعها كتعويضات للمتضررين جراء تفجيرات بيروت 1983.

وقال بيان للخارجية الإيرانية، إن ”المدير العام للشؤون الأمريكية في وزارة الخارجية الإيرانية، محمد كشاورز زاده، استدعى السفير السويسري وسلمه رسالة احتجاج على قرار المحكمة العليا الأمريكية، بمصادرة ملياري دولار من أموال إيران المجمدة، ودفعها كتعويضات للمتضررين من هجمات سابقة“.

كما انتقدت الخارجية الإيرانية اتهام محكمة أمريكية في الولايات المتحدة لإيران بمساعدة الارهابيين الذين نفذوا عملية استهداف برجي التجارة العالمي في نيويورك المعروفة بقضية أحداث 11 سبتمبر/ أيلول 2001.

من جانبه، أكد السفير السويسري، أنه سيبلغ الخارجية الأمريكية برسالة الاحتجاج التي قدمتها إيران على قرار مصادرة الأموال الإيرانية المجمدة.

وفي سياق متصل، قال وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، الإثنين، ”سنُشكل لجنة خاصة للتحقيق في كيفية وصول أموال إيرانية إلى الولايات المتحدة الأمريكية، رغم تحذيرات الحكومات الإيرانية السابقة من احتمال قيام واشنطن بمصادرتها“.

وأعرب ظريف في مؤتمر صحفي مشترك عقده مع نظيره المقدوني، نيكولا بوبوسكي، في العاصمة طهران، عن رفض بلاده لقرار المحكمة العليا الأمريكية، بمصادرة ملياري دولار من أموال إيران المجمدة، ودفعها كتعويضات للمتضررين من الهجمات التي اتهمت طهران بالوقوف ورائها.

وشهدت العاصمة اللبنانية بيروت، تفجيرين بواسطة شاحنتين مفخختين، في 23 أكتوبر/ تشرين الأول 1983، استهدفا مبنيين للقوات الأميركية والفرنسية، وأودى التفجيران بحياة 299 جنديًا (241 أمريكيًا، و58 فرنسيًا)، و6 مدنيين، ومهاجمين اثنين، واتهم مواطن إيراني ومنظمة تابعة لـ ”حزب الله اللبناني“ بالوقوف وراء العملية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com