أخبار

مخطط إسرائيلي للفصل بين محافظتي نابلس ورام الله
تاريخ النشر: 24 أبريل 2016 14:54 GMT
تاريخ التحديث: 24 أبريل 2016 20:26 GMT

مخطط إسرائيلي للفصل بين محافظتي نابلس ورام الله

سلطات الاحتلال صادرت مئات الدونمات من الأراضي لتنفيذ الأمر العسكري رقم 50 بهدف ربط المستعمرات الإسرائيلية فيما بينها ومن ثم فصل محافظتي رام الله ونابلس،،

+A -A
المصدر: ربيع يحيى - إرم نيوز

حذرت مصادر فلسطينية من شروع سلطات الاحتلال الإسرائيلي في تنفيذ مخطط للفصل بين محافظتي نابلس ورام الله بالضفة الغربية عبر إنشاء كتل استيطانية ضخمة تعزل السكان الفلسطينيين في المحافظتين وتحول الضفة الغربية عمليا إلى دولتين إحداها دولة مستوطنات إسرائيلية، والأخرى دولة تجمعات فلسطينية مرتبطة بأنفاق.

ونبهت المصادر أن ثمة مخططا آخر يحمل اسم ”القدس الكبرى“، يعتمد على بناء 1690 وحدة استيطانية في ”قلنديا“، الواقعة على مسافة 11 كيلومترا شمالي مدينة القدس، وأربعة كيلومترات جنوبي رام الله، فضلا عن توسيع المنطقة الصناعية فيها، وذلك ضمن مخطط يعود لعام 1994.

وأشارت وكالة ”فلسطين اليوم“ الإخبارية إلى مصادرة سلطات الاحتلال مئات الدونمات من الأراضي لتنفيذ الأمر العسكري رقم 50، بهدف ربط المستعمرات الإسرائيلية فيما بينها، ومن ثم فصل محافظتي رام الله ونابلس، وعزل السكان الفلسطينيين والسيطرة على الأراضي عبر إحداث أغلبية يهودية.

ولفت تقرير ”المكتب الوطني الفلسطيني للدفاع عن الأرض ومقاومة الاستيطان“، أمس السبت، في تقريره الأسبوعي بشأن حالة الاستيطان بالأراضي المحتلة، أنه ثمة عمليات احتيال واسعة تقوم بها السلطات الإسرائيلية، بهدف مصادرة أراضي الفلسطينيين، وتحويلها الى ”أراضي دولة“ للتصرف بها كمجال حيوي للأنشطة الاستيطانية.

ونوه أن حكومة الاحتلال أصدرت قرارا جديدا بمصادرة 2400 دونم من أراضي محافظة ”سلفيت“ الواقعة من الشمال إلى رام الله ، وتحويلها إلى ”أراضي دولة“، لينضم هذا القرار إلى ثلاثة قرارات سابقة، صدرت منذ بداية العام الجاري، بعد أن أصدرت قرارات مشابهة في أكثر من منطقة بالضفة، وحولتها الى أراضي دولة تمهيدا لوضعها تحت تصرف المستوطنين.

وبدأت شركة ”يورو اسرائيل“ في إقامة مشروع سكني جديد في مستوطنة ”بيسغات زئيف“ شمالي القدس المحتلة، على ثماني قطع، بحيث يقام في كل قطعة ثلاث شقق سكنية، فيما قامت شركة ”دونا“ الإسرائيلية ببناء 72 وحدة سكنية جديدة في مستوطنة ”مودعين“ شمالي القدس.

وتباشر شركات إسرائيلية العمل في إقامة مشروع سكني جديد في مستوطنة ”هار حوماه“ على جبل أبو غنيم، يتكون من مبنيين، ويشمل كل منهما ستة طوابق، ليبلغ عدد الوحدات السكنية في المشروع 72 وحدة، كما يقام في نفس المستوطنة مشروع استيطاني جديد، يتكون من 13 مبنى من خمسة طوابق، ويبلغ عدد الوحدات السكنية 180 وحدة جديدة.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك