‫“طالبان“ تتبنى قتل وزير للأقليات في باكستان‬

‫“طالبان“ تتبنى قتل وزير للأقليات في باكستان‬

المصدر: متابعات - إرم نيوز

أكدت حركة طالبان باكستان، مسؤوليتها عن قتل وزير الأقليات الدينية في منطقة محاذية لأفغانستان.

ولقي سردار سوران سينغ، أحد النواب ”النادرين“ من طائفة السيخ في باكستان، الجمعة، مصرعه بالرصاص في منطقة بونر على يد مسلحين على دراجة نارية.

وأكد رئيس الشرطة المحلية خالد حمداني في تصريح لوكالة ”فرنس برس“ أن مجهولين أطلقوا رصاصا كثيفا على سيارة النائب قبل أن يلوذوا بالفرار.

ووقع الهجوم على بعد حوالي 160 كيلومترا إلى شمال شرق بيشاور، كبرى مدن منطقة خيبر بختونخو حيث تحظى طالبان بتواجد كبير في تلك المنطقة.

وقال المتحدث باسم طالبان باكستان، محمد خرساني، إن أعمالاً مماثلة للهجوم الأخير ستتواصل، طالما لم يجر تأسيس نظام وصفه بالإسلامي في باكستان.

وأثار قتل سوران سينغ شجبا واسعا في الأوساط السياسية وبين المدافعين عن حقوق الإنسان في البلاد.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com