أخبار

النواب البرازيلي يؤيد مساءلة روسيف تمهيدًا لعزلها
تاريخ النشر: 17 أبريل 2016 23:14 GMT
تاريخ التحديث: 18 أبريل 2016 2:06 GMT

النواب البرازيلي يؤيد مساءلة روسيف تمهيدًا لعزلها

بعد خسارة روسيف التصويت سيكون على مجلس الشيوخ أن يقرر ما إذا كانت هناك أسس قانونية للنظر في القضية واتخاذ قرار بعزلها.

+A -A
المصدر: برازيليا- إرم نيوز

اعترف حزب العمال البرازيلي الحاكم بهزيمته في تصويت أجراه مجلس النواب يوم الأحد لمساءلة الرئيسة ديلما روسيف وقال إنه سيركز على إحباط الخطوة الرامية إلى عزل روسيف في مجلس الشيوخ وذلك حسبما قال جوزيه جيمارايس زعيم الحزب في المجلس .

وقال جيمارايس للصحفيين في مجلس النواب“المعركة ستستمر الآن في مجلس الشيوخ.“

وتأتي هذه الأزمة السياسية في البرازيل في خضم أسوأ ركود اقتصادي تشهده البلاد منذ الثلاثينات وأدت إلى انقسام حاد في البلاد وفجرت معركة بين روسيف و نائبها ميشيل تيمير الذي سيتولى منصبها في حال عزلها.

وكان كل من الطرفين قال قبل التصويت، إن لديه أصواتا تكفي لكسب الاقتراع في هذه الجلسة حيث اندلعت مشاجرات أمام منصة رئيس البرلمان في الوقت الذي لوح فيه نواب مؤيدون لمساءلة روسيف بلافتات كتب عليها ”الوداع يا عزيزتي.“

وبعد خسارة روسيف التصويت  سيكون على مجلس الشيوخ أن يقرر ما إذا كانت هناك أسس قانونية للنظر في القضية ضدها وهو قرار من المتوقع اتخاذه أوائل مايو/أيار، وفي حالة موافقة مجلس الشيوخ على ذلك فسيتم وقف روسيف (68 عاما)عن ممارسة مهام منصبها وتولي تيمير المسؤولية تلقائيا.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك