متحوّلون جنسيًا يكسرون التابوهات ويصبحون نجومًا – إرم نيوز‬‎

متحوّلون جنسيًا يكسرون التابوهات ويصبحون نجومًا

متحوّلون جنسيًا يكسرون التابوهات ويصبحون نجومًا

المصدر: وداد الرنامي - إرم نيوز

يتابع المثليون  انتصاراتهم على المستوى القانوني في مختلف الدول الغربية، وكذلك المتحولون جنسيا الذين فرضوا أنفسهم على مجتمعاتهم كواقع لا سبيل  لنكرانه، حتى في الدول العربية، وتمكنوا أن يصبحوا نجومًا في مختلف المجالات يروّجون لهذا الاختيار.

 لافرن كروكس الممثلة التي اشتهرت بدورها في السلسلة التلفزيونية Orange Is the New Black  كانت أول متحولة جنسية تظهر على غلاف مجلة ”تايم“ في يوليو 2014 .

ولد لافرن  باسم ”رودريك لافيرن كوكس“ الذي كان يعاني من تحرش زملائه في المدرسة وسخريتهم منه، لدرجة أنه حاول الانتحار وهو  في الـ (11) من عمره، وبعد إنهاء دراسته توجه إلى نيويورك لتطوير مهاراته في التمثيل.

 في حين أن البطل الرياضي ”بروس جينر“ قد تحول إلى ”كيتلين “  العام 2015، وهو أشهر متحول جنسي في العالم حاليًا،  وقد أعلن تحوله بفخر على غلاف مجلة ”فانيتي فير“ مع العنوان الشهير آنذاك  ”نادني كايتلين“  كما على القنوات التلفزيونية ، وحقق فرقعة إعلامية كبيرة لكونه كان الرجل الأول في عائلة ”كارديشيان“ المعروفة ، فهو زوج الأم القوية “ كريس جينر“، والدة فتيات ”كارديشيان“ الفاتنات وعلى رأسهن ”كيم“.

وتقول ”كيتلين“ إنها تعيش قصة جميلة، وتتلقى رسائل من كل المتحولين جنسيا عبر العالم الذين يتقاسمون معها قصتهم.

وقد أصبح لها برنامج تلفزيون الواقع الخاص بها، كما أصبحت الوجه الإعلاني لعلامة ملابس رياضية سويدية معروفة.

فيما ”لانا“ و ”ليلي واشوسكي“ هما من أشهر مخرجات هوليوود، بسبب أفلامهما الناجحة مثل ”ماتريكس“ و ”كلاود اتلاس“، حيث تحول ”لاري“ و“اندرو“ إلى ”لانا“ و ”ليلي“ 2003، واستغرق الأمر عشر سنوات انتشرت خلالها الشائعات حول التحول الجنسي لـ“لاري“ الذي لم يظهر رسميا كامرأة حتى يوم الثامن من أذار ( مارس) المنصرم من العام الحالي 2016، وبعدها أعلن أخوه قراره بالتحول، معتمدا على دعم ”شقيقته“ لانا وزوجته، وعلى التغيرات التي عرفها المجتمع الأمريكي فيما يخص التعامل مع المثليين و المتحولين.

أندريه بيجيك هو من مواليد البوسنة  العام 1990، فرّ مع عائلته إلى أستراليا  العام 2011 هربا من جحيم الحرب. وكان مصمم الأزياء المعروف  ”جون بول غوتييه“ أول من قدم هذا المتحول جنسيا كعارضة أزياء، وظهرت لأول مرة وهي ترتدي فستان زفاف رائعا، وكانت وقتها ما تزال تحمل اسم ”اندريج ”.

وانهالت عليه العقود بعدها، وصار بهذا أول عارضة أزياء متحولة جنسيا، وعرض لعلامة ملابس داخلية لمدة طويلة.

وكان يرفض أن يقدم نفسه كامرأة أو رجل، إلى أن أعلن  العام 2014 أنه غيّر جنسه فعلًا وأصبح امرأة.

شاز بونو ”شاستي“ ابنة المغنية الأمريكية الشهيرة ”شير“ اختارت أن تخضع لعملية جراحية حتى تتحول إلى رجل، وظهرت في فيلم وثائقي خاص  تحدثت فيه عن عملية تحولها الجنسي بين 2008 و 2010، كما تحدثت في لقاء مع الإعلامية الشهيرة  ”أوبرا وينفري“ عن معاناتها عندما كانت امرأة.

وتعتبر حاليا رجلا موسيقيا معروفا ومن أنشط المتحولين الجنسيين الذين يدافعون عن اختياراتهم.

وهناك ”نور“ الراقصة المغربية التي  كانت في الأصل رجلا يدعى ”نور الدين الطالبي“ وما يزال الاسم نفسه موجودا في وثائق هويته الرسمية.

حيث غيّر جنسه منذ سنوات في مصحة بلوزان في سويسرا، وأصبح الراقص نور الجريئة، يحيي عدة حفلات للرقص الشرقي مختلف البلدان العربية والغربية.

وتعترف نور أنها لا تمتلك رحما وليس لها دورة شهرية، وبذلك لا تستطيع الإنجاب، لذا فهي تتبنى ابنة أخيها، واستطاعت أن تفرض هويتها الجديدة على أسرتها، وهي أشهر متحول جنسي في المغرب.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com