أردوغان يتّهم المخابرات البلجيكية بالفشل بعد هجمات بروكسل

أردوغان يتّهم المخابرات البلجيكية بالفشل بعد هجمات بروكسل

المصدر: أنقره - إرم نيوز

اتهم الرئيس التركي رجب طيب أردوغان اليوم الجمعة السلطات البلجيكية بالتساهل مع الجماعات المتشددة، وقال إن عليهم تفسير الفشل في عمل المخابرات في الفترة التي سبقت تفجيرات بروكسل الانتحارية التي نفذها تنظيم الدولة.

وقال أردوغان إن السلطات الأوروبية أظهرت نفسها بوصفها ”عاجزة“ بعد أن رحلت تركيا أحد منفذي هجمات بروكسل في يوليو/ تموز الماضي، لكن السلطات أطلقت سراحه فيما بعد.

وساوى أردوغان مرارا بين حزب العمال الكردستاني الذي يشن تمردا في جنوب شرق تركيا، وبين داعش، قائلا إنهما منظمتان إرهابيتان، واتهم أوروبا بالفشل في التنديد بحزب العمال الكردستاني بالشكل المناسب.

وقال أردوغان ”إنهم يسمحون لأعضاء من هذه المنظمة الإرهابية الانفصالية بنصب خيام بجوار المجلس الأوروبي، و يسمحون بعرض صور لإرهابيين ويتركون أعلامهم ترفرف هناك“.

وأضاف أردوغان ”مثل هذه الحكومات عاجزة … الإرهاب ليس مشكلة دولة منفردة إنه مشكلة العالم أجمع إن شاء الله سيفهمون ذلك“.

ونشرت السلطات الهولندية أمس الخميس نسخة من مذكرة من الخارجية التركية تعود لتاريخ 14 يوليو تموز 2015 تبلغهم بترحيل البكراوي وتفاصيل الرحلة التي سيصل عليها دون أي ذكر لأسباب طرده، ولا الصلات المشتبه بها بينه وبين المتشددين.

وعرض وزيرا الداخلية والعدل البلجيكيان استقالتهما أمس الخميس بسبب الإخفاق في تعقب البكراوي الذي فجر نفسه في مطار بروكسل يوم الثلاثاء لكن رئيس الوزراء طلب منهما مواصلة العمل.

وواجهت تركيا نفسها انتقادات بسبب عدم فعل المزيد لوقف تدفق المقاتلين الأجانب، الذين يقدر عددهم بالآلاف الذين يعبرون أراضيها للانضمام لصفوف تنظيم الدولة في سوريا والعراق.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com