انطلاق الانتخابات البرلمانية المبكرة في كازاخستان

انطلاق الانتخابات البرلمانية  المبكرة في كازاخستان

المصدر: أستانا- إرم نيوز

انطلقت اليوم الأحد في كازاخستان انتخابات برلمانية مبكرة  قد تعطي مؤشرًا على من سيخلف الرئيس نزار باييف، والتي من خلالها ( الانتخابات)   يكاد يوقن الحزب الحاكم في كازاخستان تمامًا أنه سيواصل السيطرة على مجلس النواب  لكن التصويت قد يلعب دورًا في اتخاذ قرار بشأن من سيخلف الرئيس نور سلطان نزار باييف.

ولا يواجه حزب “ نور وطن“  الحاكم بزعامة نزار باييف منافسة تذكر وسيستفيد قطعًا من انتعاش أسعار النفط والعملة المحلية. وسيكون من الأصعب التكهن بالنواب الذين سيمثلون كتلة الحزب في المجلس لأن له 127 مرشحًا يتنافسون على مقاعد المجلس المؤلف من 107 مقاعد.

و بالتزامن مع انتخابات اليوم ستتجه الأنظار إلى داريجا نزارباييف ابنة الرئيس التي تتولى منصب نائب رئيس الوزراء ورشحها الحزب الحاكم لمقعد في البرلمان. وإذا تركت داريجا الحكومة فإنها قد تصبح رئيسة لمجلس النواب مما سيعزز من فرصها لتكون خليفة محتملة لوالدها البالغ من العمر 75 عامًا.

ويجمع المحللون السياسيون في البلاد  في توقعاتهم على أن الحزب الحاكم سيفوز بأغلبية في مجلس النواب. ولم يحصل أي من معارضي نزارباييف على مقعد في البرلمان منذ أكثر من عشر سنوات كما يصادق المجلس شكليًا على القوانين التي تضع الحكومة مسودتها.

وتخوض الانتخابات البرلمانية المبكرة في كازاخستان ستة أحزاب تحظى بالشعبية وهي ”نور وطن“ الحاكم، ”أق جول“، و“برليك“، و“آويل“ وحزب الشعب الشيوعي الكازاخستاني والحزب الاشتراكي الديمقراطي الموحد.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com