صيانة الدستور“ يؤيد صحة الانتخابات الإيرانية“

صيانة الدستور“ يؤيد صحة الانتخابات الإيرانية“

المصدر: طهران ـ إرم نيوز

أعلن مجلس صيانة الدستور الإيراني، الذي يشرف عليه رجل الدين المتشدد آية الله أحمد جنتي، اليوم الخميس، تأييده لصحة انتخابات مجلس خبراء القيادة، التي جرت بالتزامن مع انتخابات البرلمان في 26 فبراير الماضي.

وذكر المجلس، في بيان له: ”أنه تم تأييد صحة انتخابات مجلس خبراء القيادة لعموم المدن الإيرانية، كما جرى تأييد صحة انتخابات البرلمان 51 منطقة انتخابية، بما فيها العاصمة طهران“، مشيراً إلى أن ”عمليات التدقيق والتحقيق جارية في بقية مناطق الانتخابات وإعلانها سيتم قريبا“.

ويبدي بعض المراقبين الإيرانيين المقربين من التيار الإصلاحي، خشيتهم من تأخر إعلان المصادقة على نتائج الانتخابات، فيما بدأت تصريحات تلمح إلى إمكانية تزوير هذه النتائج لصالح التيارات المتشددة.

وفي سياق متصل، رفض مجلس صيانة الدستور، المقترح الذي تقدمت به وزارة الداخلية الإيرانية لإجراء انتخابات جولة الإعادة (الثانية) بشكل إلكتروني.

وكان أمين لجنة الانتخابات الإيرانية، علي بور علي مطلق، حدد الاثنين الماضي، جولة إعادة انتخابات البرلمان في 29 من أبريل المقبل.

وقال علي مطلق، في مؤتمر صحفي عقده بوزارة الداخلية الإيرانية، إن ”69 مقعداً سيتنافس عليها 126 مرشحا في 56 دائرة انتخابية“، مضيفاً، إن ”مجلس صيانة الدستور وافق على إجراء جولة الإعادة في 29 أبريل المقبل“.

وأحكمت قائمة الإصلاحيين المتحالفة مع المعتدلين والمستقلين، قبضتها على المقاعد البرلمانية المخصصة للعاصمة طهران ثلاثين مقعدا في الدورة الأولى من الانتخابات التي جرت في 26 فبراير.

وتشير النتائج غير المصادقة عليها، من قبل مجلس صيانة الدستور من انتخابات البرلمان الإيراني، حصول المتشددين على 99 مقعدا، فيما حصل الإصلاحيون وحلفاؤهم المعتدلين على 96، فيما حصل المستقلون على 30 مقعدا، من أصل 290 مقعداً في البرلمان الإيراني.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com