الناتو يبدأ مهمة مكافحة أزمة اللاجئين قبالة الساحل التركي

الناتو يبدأ مهمة مكافحة أزمة اللاجئين قبالة الساحل التركي

المصدر: برلين - إرم نيوز

أعلنت الحكومة الألمانية أن حلف شمال الأطلسي ”الناتو“ بدأ مهمته لمكافحة تهريب اللاجئين عبر بحر إيجة، في وقت تأتي فيه هذه التطورات قبل قمة الاتحاد الأوروبي وتركيا المزمع عقدها، غداً الإثنين، في بروكسل لبحث أزمة اللاجئين.

وقال متحدث باسم وزارة الدفاع الألمانية اليوم الأحد إن المشاورات مع اليونان وتركيا حول مناطق العملية تمت لأجل إيضاح تفاصيل المهمة، وأضاف أن المهمة ستكون قبالة الساحل التركي مباشرة.

وأوضح المتحدث أن سفينة الإمدادات الألمانية ”بون“، وهي سفينة القيادة التابعة لوحدة العمليات البحرية لحلف ”الناتو“، في طريقها الآن لأخذ موقعها بين جزيرة ”ليسبوس“ اليونانية والأراضي التركية.

يذكر أن هذه السفينة تقوم بعملياتها حتى الآن في المياه الدولية فقط، ويبلغ عدد الطاقم على متن السفينة نحو 210 جندي تحت قيادة الأدميرال الألماني يورج كلاين.

وكانت دول الحلف تفاهمت نهاية (فبراير/ شباط) الماضي على الخطوط الأساسية لمهمة الحلف في بحر إيجة، والتي ترمي إلى الحد من تدفق اللاجئين صوب غرب أوروبا.

ويتمثل الهدف الرئيسي للمهمة في جمع معلومات عن أنشطة التهريب على الساحل التركي وإبلاغ السلطات المختصة بها فوراً، بغرض منع قوارب اللاجئين بقدر الإمكان من التوجه إلى اليونان.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة