أخبار

إيران تعتقل مواطنا تحول إلى المسيحية
تاريخ النشر: 02 مارس 2016 14:41 GMT
تاريخ التحديث: 02 مارس 2016 16:39 GMT

إيران تعتقل مواطنا تحول إلى المسيحية

رجال الأمن صادروا الكتب المسيحية والكتاب المقدس، الذي كان في منزل فريبرز آرزم"، ولم تكشف السلطات لعائلة المعتقل المكان الذي تم نقله إليه

+A -A
المصدر: خاص – إرم نيوز

طهران – اعتقلت قوات الأمن الإيرانية، الثلاثاء، مواطنا تحول من الإسلام إلى المسيحية، في مدينة ساوه جنوب غرب طهران، بحسب ما أفاد موقع ”محبت نيوز“ المعني بشؤون المسيحيين في إيران.

وأوضح الموقع، نقلا عن مصادر خاصة لم يكشف عنها، ”أن قوات أمنية بزي مدني قامت باعتقال (فريبرز آرزم) بسبب تحوله من الإسلام إلى المسيحية، وقيامه بالتبشير بالمسيحية“، مشيراً إلى أن ”عملية الاعتقال تمت بعد مداهمة منزل آرزم في مدينة ساوه جنوب غرب طهران”.

وأضاف الموقع في تقريره أن ”رجال الأمن صادروا الكتب المسيحية والكتاب المقدس، الذي كان في منزل فريبرز آرزم“، مبيناً أن ”السلطات لم تكشف لعائلة المعتقل المكان الذي تم نقل فريبرز آرزم إليه“.

وبحسب المعلومات، فإن الكنيسة الأرمينية هي أكبر الطوائف المسيحية في إيران، إذ يراوح عدد الأرمن الإيرانيين اليوم بين 130 ألفاً و150 ألفاً موزعين على نحو متفاوت جغرافياً على ثلاث أبرشيات هي: أصفهان وأذربيجان وطهران التي تضم نحو ثمانين ألفاً من الأرمن الأرثوذكس الذين يشكلون الأكثرية الساحقة من المسيحيين في العاصمة.

وللأرمن عضوان في مجلس الشورى الإسلامي الإيراني.

وكانت السلطات الإيرانية، اعتقلت القس المسيحي يوسف نادر خاني، في تشرين الأول/ أكتوبر 2009 وحكم عليه بالإعدام في أيلول/ سبتمبر 2010 بعد إدانته بالردة، لأنه اعتنق المسيحية في سن التاسعة عشرة.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك