الإصلاحيون يحصدون معظم المقاعد المخصصة لطهران في البرلمان الإيراني‎

الإصلاحيون يحصدون معظم المقاعد المخصصة لطهران في البرلمان الإيراني‎

المصدر: طهران - إرم نيوز

أظهرت نتائج أولية اليوم السبت، أن الإصلاحيين الإيرانيين حصلوا على 29 مقعدا من بين 30 مقعدا مخصصا للعاصمة الإيرانية طهران في الانتخابات البرلمانية التي جرت أمس، فيما حصل المحافظون على المقعد المتبقي.

وإلى ذلك، أكد الرئيس الإيراني حسن روحاني، اليوم السبت أن الانتخابات التي جرت أمس ”منحت الحكومة المزيد من المصداقية والقوة“، بعد أن حقق الإصلاحيون المتحالفون معه مكاسب كبيرة في البرلمان ومجلس الخبراء.

ونسبت وكالة أنباء الجمهورية الإسلامية الرسمية، لروحاني قوله ”أظهر المواطنون قوتهم مرة أخرى، ومنحوا حكومتهم المنتخبة المزيد من المصداقية والقوة“.

وأضاف الرئيس الإيراني، ”المنافسة انتهت. حان الوقت لفتح صفحة جديدة في التنمية الاقتصادية بإيران، استنادا إلى القدرات المحلية والفرص الدولية“، مشددا على أن ”الحكومة ستتعاون مع أي شخص ينتخب، وذلك لبناء مستقبل إيران”.

عودة لحكومة نجاد

تمكنت قائمة ”جبهة الصمود“ أو ما يطق عليه ”جبهة بايداري“ اليمينية المتشددة المحسوبة على تيار الرئيس الإيراني السابق محمود احمدي، من حصد 12 مقعدا في انتخابات البرلمان التي جرت أمس الجمعة.

وذكر موقع ”بهار نيوز“ التابع للرئيس الإيراني السابق إن ”12 مرشحا من جبهة الصمود تمكنوا من الدخول إلى قبة البرلمان“، وتعتبر جبهة الصمود من أكبر الأجنحة السياسية المتطرفة المؤيدة لأحمدي نجاد وفيما يعد مرشدها الروحي رجل الدين المتشدد آية الله مصباح يزدي، الذي فاز بمقعد في مجلس خبراء القيادة.

وبحسب الموقع، فإن الفائزين جميعا تقلدوا مناصب عليا في حكومة الرئيس السابق محمود أحمدي نجاد وهم:

 محمود بهمني رئيس البنك المركزي السابق

 حاجي بابايي وزير الشباب والرياضة السابق

فريدون عباسي رئيس منظمة الطاقة الذرية الإيرانية السابق

بيكي استاندار حاكم ولاية تبريز السابق

دهمرده استاندار حاكم ولاية زابل السابق

علي محمد شاعري مساعد وزير النفط السابق

أسد الله عباسي وزير العمل والشؤون الاجتماعية السابق

فريدون حسنوند حاكم ولاية بوشهر السابق

حسين هاشمي تختي بور الحاكم السابق لمحافظة هرمزكان السابق أكبر تركي مساعد وزير الصحة السابق

ساداتي نجاد مساعد وزير العلوم السابق

 إحسان قاضي زاده هاشمي المشرف على عمل الصحف الإيرانية بحكومة نجاد

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com