بوتفليقة يطالب بتحريك المفاوضات بين المغرب والبوليساريو

بوتفليقة يطالب بتحريك المفاوضات بين المغرب والبوليساريو

المصدر: جلال مناد – إرم نيوز

أعلن الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة عن ”دعم مطلق“ لمقترح الأمين العام للأمم المتحدة بشأن إعادة تحريك المفاوضات المباشرة بين المغرب وجبهة البوليساريو من أجل التوصل إلى تسوية ”عادلة ودائمة“ للقضية الصحراوية، معبرًا عن أمله ”في بلوغ المبتغى المشروع لشعب الصحراء الغربية الشقيق المتمثل في ممارسة حقه في تقرير مصيره“.

وقال بوتفليقة في خطاب وجهه إلى الرئيس محمد عبد العزيز في ذكرى إعلان قيام الجمهورية الصحراوية:“أغتنم هذه السانحة التي تأتي عقب انعقاد ونجاح فعاليات المؤتمر الرابع عشر لجبهة البوليساريو، الذي تنطلق به مرحلة جديدة في التاريخ الحافل والمجيد لكفاح شعب الصحراء الغربية لأؤكد لكم حرص الجزائر على احترام مبدأ حق الشعوب في التحكم في مصيرها وعلى الامتثال الدقيق لمرجعية الأمم المتحدة التي تحتكم إليها سائر البلدان والشعوب المستعمرة وكذا ترقية فضائل الحوار“.

وتابع الرئيس بوتفليقة ”إن الجزائر من حيث هي جارة لكلا طرفي النزاع، تستند إلى مسعى المجموعة الدولية وبخاصة مسعى منظمة الأمم المتحدة التي ما انفكت تدعو إلى حل يقوم على مبدأ تقرير المصير لشعب الصحراء الغربية“.

وأبرز أن هذا المسعى ”يتساوق وموقف إفريقيا التي وضعت من جانبها استكمال مسار تصفية الاستعمار على رأس أولويات منظمتها القارية منذ نشأتها“.

وأعلن رئيس الجزائر تمسكه بأن ”تسوية قضية الصحراء الغربية تقع على عاتق منظمة الأمم المتحدة“، مشددًا أن ”هذا السبيل سيفتح آفاقا جديدة وأكثر وعدا بالسلم والتنمية في منطقة المغرب الكبير وأفريقيا كلها“.

وانطلقت، السبت بمدينة الداخلة بمخيمات اللاجئين الصحراويين الاحتفالات الرسمية للذكرى الــــ 40 لإعلان الجمهورية العربية الصحراوية تحت إشراف رئيس جبهة البوليساريو محمد عبد العزيز وبحضور وفود أجنبية يمثلون أكثر من 22 بلدا، وبتنظيم استعراضات عسكرية وأخرى مدنية .

وقد حضرت هذه الذكرى بحسب بيان جبهة البوليساريو الذي اطلعت ”إرم نيوز“ على نسخة منه، وفود من الاتحاد الإفريقي والجزائر وموريتانيا وناميبيا وأنغولا وزامبيا وموزمبيق وجنوب إفريقيا وزيمبابوي وكينيا والمكسيك وفنزويلا وكوبا والغابون وألمانيا وسويسرا وبريطانيا والسويد وفنلندا والدانمرك والمجر والنمسا وفرنسا وإسبانيا وإيطاليا .

وأوفدت الجزائر وزير المجاهدين الطيب زيتوني ورئيسة المجموعة البرلمانية الجزائرية للصداقة مع الشعب الصحراوي سعيدة بوناب والقائد العام للكشافة الإسلامية محمد بوعلاق ومسؤولي الاتحادية الجزائرية للرياضة والعمل ووفد ثقافي وسياسي بحسب رئيس البوليساريو محمد عبد العزيز.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة