موسكو تنفي وجود خطة بديلة إذا فشلت الهدنة في سوريا

موسكو تنفي وجود خطة بديلة إذا فشلت الهدنة في سوريا

المصدر: موسكو – إرم نيوز

نفى وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، الخميس، وجود أية خطة بديلة، لمسألة وقف إطلاق النار في سوريا.

جاء ذلك في تصريحات أدلى بها لافروف خلال مؤتمر صحافي عقده في موسكو، معقباً على تصريحات لنظيره الأمريكي، جون كيري، حول وجود خطة بديلة في حال فشل الاتفاق المعلن عنه قبل أيام، بين واشنطن وموسكو.

وقال لافروف ”لا توجد أية خطة بديلة لدى روسيا والولايات المتحدة الأمريكية، لمسألة وقف الأعمال العدائية في سوريا، ولن تكون إطلاقاً“.

وكان نائب وزير الخارجية الروسي ميخائيل بوجدانوف، قال في وقت سابق اليوم، إن ”موسكو تشعر بالقلق من التصريحات الأمريكية من خطة بديلة لسوريا، إذا فشل وقف إطلاق النار المزمع“.

ونقلت وكالة تاس الروسية للأنباء، عن بوجدانوف، قوله ”التصريحات الأمريكية عن توفر خطة بديلة تثير القلق. لا نعرف عنها شيئاً“.

وكان كيري، قال خلال جلسة استماع أمام لجنة الشؤون الخارجية في مجلس الشيوخ الأميركي، قبل يومين، إنه في حال فشل كل من ”اتفاق وقف الأعمال العدائية في سوريا، والانتقال السياسي الذي أقرته الأمم المتحدة، فإننا قد نتخذ موقفاً أكثر شراسة بما فيه تقسيم سوريا“.

وأضاف ”إن كانت موسكو وطهران غير جادتين في موضوع تحقيق عملية السلام، فإن ذلك سيتسبب في مزيد من الاختلاف الفكري، والانتقال إلى الخطة ب التي تؤجج القضية بشكل أكبر“.

وكانت روسيا والولايات المتحدة، أعلنتا الإثنين الماضي، عن اتفاق حول سوريا، ينص على وقف الأعمال العدائية، اعتباراً من 27 شباط/ فبراير الجاري، لا تشمل تنظيمي داعش وجبهة النصرة وغيرهما من الجماعات المدرجة على قائمة ”الإرهاب“ من قبل الأمم المتحدة.

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا، إن ”عملية وقف إطلاق النار في سوريا مستمرة، رغم ما وصفته بمحاولات من بعض المسؤولين الأمريكيين لإفسادها“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة