كيري يؤكد وجود خطة بديلة إذا لم يتم الانتقال السياسي في سوريا

كيري يؤكد وجود خطة بديلة إذا لم يتم...

وزير الخارجية الأمريكي قال إنه حتى إذا سيطرت القوات المدعومة من روسيا على مدينة حلب فمن الصعب الاحتفاظ بأراض في سوريا.

واشنطن – قال وزير الخارجية الأمريكي جون كيري اليوم الثلاثاء، إن الولايات المتحدة ستعلم في غضون أيام ما إذا كان الوقف المقترح للاقتتال في سوريا اعتباراً من يوم السبت سيتماسك، وإنه إذا لم تتكشف عملية انتقال سياسي في سوريا فهناك خيارات لخطة بديلة.

وقال للمشرعين ”البرهان سيظهر في الأفعال التي ستحدث في الأيام القادمة.“

وأضاف ”سنعلم خلال شهر أو اثنين ما إذا كانت عملية الانتقال هذه جادة… سيتعين على (الرئيس السوري بشار الأسد) اتخاذ بعض القرارات الحقيقية بشأن تشكيل عملية حكم انتقالي حقيقية. إذا لم يحدث هذا … فهناك بالتأكيد خيارات لخطة بديلة قيد الدراسة“، في إشارة إلى خطط طوارئ غير محددة يعتقد أنها تشمل العمل العسكري.

وأضاف أنه ربما يكون من الصعب إبقاء سوريا موحدة إذا استغرق إنهاء القتال فترة أطول.

وقال أمام لجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ في جلسة بشأن طلب الميزانية السنوية للوزارة ”ربما يفوت الأوان لإبقاء سوريا موحدة إذا انتظرنا فترة أطول.“

وأضاف كيري أيضاً أنه حتى إذا سيطرت القوات المدعومة من روسيا على مدينة حلب فمن الصعب الاحتفاظ بأراض في سوريا.

وبخصوص إيران قال كيري إن حجم المبلغ المالي الذي ستحصل عليه إيران جراء تنفيذها للاتفاق النووي يقل عن مستوى 50 مليار دولار.

وأضاف رداً على سؤال بشأن التقارير المتباينة بشأن الأموال التي ستتلقاها إيران ”إنها تقل عن مستوى 50 مليار دولار.“

وحصلت إيران على إمكانية الوصول إلى أرصدتها المجمدة والبالغة قيمتها 100 مليار دولار حينما نفذ الاتفاق النووي الدولي الشهر الماضي. وجرى تجميد جزء كبير منها بسبب الديون وغير ذلك من الالتزامات. وفي وقت سابق أفادت تقارير بأن إيران ستحصل على نحو 150 مليار دولار.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk[at]eremnews[dot]com