القاء قنبلة يدوية الصنع على مبنى للاجئين في المانيا – إرم نيوز‬‎

القاء قنبلة يدوية الصنع على مبنى للاجئين في المانيا

القاء قنبلة يدوية الصنع على  مبنى للاجئين في المانيا

المصدر: European Pressphoto Agency

 

المانيا —قام مجهولون بالقاء قنبلة يديوية الصنع على مبنى لطالبي اللجوء في ألمانيا يوم الجمعة, بحسب مصدر امني الماني.

و قال المصدر ان القنبلة تم القائها على مبنى بينما كان 20 شخصا نائمين  في مبنى لطالبي اللجوء في جنوب مدينة فيلغين شفينيغين في المانيا, وفقا لتقرير تم نشره في صحيفة الانديبيندينت البريطانية.

و أضاف المصدر أن ذلك الهجوم ضد طالبي اللجوء يشير الى مستوى جديد من ”الكراهية و العنف ”.

و أكدت الشرطة في جنوب مدينة فيلغين شفينيغين أن القنبلة لم تنفجر لحسن الحظ عند سقوطها في تمام الساعة 1:15 يوم الجمعة بعد منتصف الليل وتمكن خبراء المتفجرات من تفجيرها .

من جهته، قال وزير العدل الألماني هيكو ماس أن هذا الهجوم يمثل مستوى جديدا ”للكره والعنف “ الذي يجب التصدي له من قبل السلطات المحلية و الاتحادية .

مضيفا “ الأمر ذهب الى القاء قنابل يدوية على مراكز اللجوء ولا يمكن الانتظار حتى وقوع قتلى“ .

و اضاف ماس “ نحن بحاجة الى بذل كل ما في وسعنا لكشف ملابسات الاعتداءات على خلفية كراهية الأجانب و محاسبة الجناة بشكل صارم “

و أوضحت الشرطة الالمانية انها لم تعثر على مؤشرات تساعد على تحديد الفاعل و قالت انها تبحث عن الشهود و تقوم باختبارات الطب لشرعي .

و يبدو أن الهجمات التي تستهدف اللاجئين قد ارتفعت في ألمانيا بعد الاعتداءات الجنسية الجماعية التي نفذها بعض المهاجرين في كولونيا ليلة رأس السنة الميلادية الجديدة .

وتعرض العديد من طالبي اللجوء للضرب المبرح في وقت سابق من هذا الشهر بعد أن تعهدت جماعة أهلية  ”تطهير ”المدينة التي شهدت احتجاجات قوية من قبل الالاف من البيغيدا و الجماعات اليمينية المتطرفة الأخرى .

وفي هجوم اخر بالقرب من دريسدن هاجم رجل اثنين من الأفغان بينما كانوا يتزلجون ، و بدأ المتظاهرون في حالة من الهياج العنيف.

وقد تم تسجيل مئات الحوادث و المؤامرات أعقاب اعتداءات كولونيا – على وجه الخصوص الاعتداءات على منازل اللاجئين –

من جانب الشرطة ، تم الكشف عن المتفجرات التي من شأنها منعت هجوم النازيين الجدد المقرر في مراكز اللاجئين بالسكاكين و البنادق و الحجارة في أكتوبر .

وصل عدد طالبي اللجوء في ألمانيا العام الماضي نحو 1.1 مليون شخص ، و الحكومة الان في صدد اتخاذ خطوات للحد من أعداد اللاجئين بعد الانتقادات الحادة لقرار انجيلا ميركل التي ترحب بجميع اللاجئين السوريين .

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com