هولندا توسع مشاركتها في التحالف الدولي ضد داعش

هولندا توسع مشاركتها في التحالف الدولي ضد داعش

لاهاي – وافقت الحكومة الهولندية اليوم الجمعة، على توسيع نطاق دورها في التحالف، الذي تقوده الولايات المتحدة ضد تنظيم الدولة ليتضمن قصف أهداف لداعش في سوريا.

وأعلنت الحكومة الهولندية، أنها تشارك بسرب من ست مقاتلات إف-16 في المنطقة، تضرب مواقع للدولة الإسلامية في العراق وفي شرق سوريا.

وقالت وزيرة الدفاع الهولندية ”جانين هينيس بلاسخيرت، ”لن يستمر التقدم الذي تحقق في العراق، إذا ظلت الدولة الإسلامية في وضع يسمح بدعم القتال في العراق من شرق سوريا.“

وتدرس هولندا أيضا، إرسال معدات عسكرية إضافية لدعم العراقيين الذين يقاتلون المتشددين.

وتمت الموافقة على توسيع العملية، بعد أن قال حزب العمل الهولندي، وهو الشريك الأصغر في الائتلاف الحكومي هذا الأسبوع، إنه ”منفتح على الفكرة مما أدى إلى تحقيق أغلبية برلمانية“.

وكانت هجمات باريس في نوفمبر تشرين الثاني، التي تبناها داعش وراح ضحيتها 130 قتيلا، دفعت فرنسا وبريطانيا إلى تعزيز دورهما في قصف تنظيم الدولة في المنطقة.

والتدخلات العسكرية الخارجية لها حساسية خاصة في هولندا، التي قادت عملية كارثية لحفظ السلام في البوسنة عام 1995، عندما قتلت قوات صرب البوسنة ثمانية آلاف من المسلمين.

وانهارت حكومة هولندية سابقة في 2010 ، بسبب مشاركتها في العمليات العسكرية بألفي جندي ضد حركة طالبان في أفغانستان.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com