أخبار

احتجاجات في باريس تنديدا بزيارة روحاني
تاريخ النشر: 28 يناير 2016 17:51 GMT
تاريخ التحديث: 05 يناير 2022 5:09 GMT

احتجاجات في باريس تنديدا بزيارة روحاني

المظاهرة لم تشهد مشاركة من جانب الإيرانيين فقط، ولكن تواجد فيها عدد كبير من أبناء الجالية العربية في فرنسا.

+A -A
المصدر: شوقي عصام- شبكة إرم الإخبارية

احتشد آلاف المتظاهرين في باريس الخميس في الوقت الذي اجتمع فيه الرئيس الإيراني حسن روحاني مع نظيره الفرنسي فرانسوا أولوند.

ولوح حوالي 2500 متظاهر بالأعلام الإيرانية ورفعوا لافتات كتب عليها ”لا لروحاني“ في حين وقف آخرون على منصة مرتفعة يلفون حبال مشانق حول أعناقهم في محاكاة لعمليات إعدام وهمية.

وعُرضت كلمة لزعيم المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية مريم رجوي على شاشة كبيرة أمام الحشود.

وقال المجلس في بيان، إن المظاهرة لم تشهد مشاركة من جانب الإيرانيين فقط، ولكن تواجد فيها عدد كبير من أبناء الجالية العربية في فرنسا، وكذلك بعض المواطنين الفرنسيين والشخصيات السياسية والاجتماعية في باريس ودول أوروبية.

ولفت المجلس إلى مشاركة مسؤولين من المعارضة السورية الذين تعالت صيحاتهم في الوقفة ضد نظام الملالي وشخص روحاني بصفتهم المسؤولين عن الجرائم ضد السوريين.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك