باكستان تسمح بحمل واستخدام السلاح في المدراس‎

باكستان تسمح بحمل واستخدام السلاح في المدراس‎

إسلام أباد ـ سمحت السلطات الباكستانية، في ولاية ”خيبربختونخوا“ شمال غربي البلاد، بحمل المعلمين السلاح في المدراس.

وأعلنت السلطات، أنه ”سيمنح للمعلمين في مدارس الدولة رخصة حمل السلاح مجانًا، فيما يستوجب على المعلمين في القطاع الخاص دفع رسوم مقابل الحصول على الرخصة“.

وفي سياق متصل، نظم طلاب جامعة باكستانية اليوم الاثنين، احتجاجا على غياب الأمن، بعد أن أعادت السلطات فتح الحرم الجامعي في شمال غرب البلاد المضطرب.

وتجمع 200 طالب على الأقل في حرم الجامعة، مرددين هتافات ضد كلا من الحكومة وطالبان. وهتف الطلاب ”يجب ان تحمونا!“ وتعهدوا بمواصلة الدراسة رغم التهديدات.

وقال مسؤولون لرويترز، إنه لن تكون هناك دراسة اليوم في الجامعة، إذ اجتمع مسؤولو الادارة والطلبة والأساتذة لمراجعة الاحتياجات الأمنية في أعقاب الهجوم.

وقال أحد الأساتذة، ”بعض الناس لم يحضروا للجامعة اليوم بسبب قلقهم البالغ من الحادث…“

وتقول السلطات الباكستانية، إن الهجوم من تخطيط وتنفيذ متشددو حركة طالبان الباكستانية يتمركزون في افغانستان المجاورة، ودعت الحكومة الافغانية للتعاون في التحقيقات.

يذكر أن 25 شخصًا قتلوا على الأقل، وأصيب 60 آخرون بجروح، في هجوم مسلح، وقع الأربعاء الماضي في جامعة ”باتشا خان“، الواقعة في مدينة ”تشارصدا“ بولاية ”خيبرختونخوا“ الباكستانية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com