مسؤول باكستاني: أمريكا مسؤولة عن النزاع بجنوب آسيا

مسؤول باكستاني: أمريكا مسؤولة عن النزاع بجنوب آسيا

إسلام آباد- قال مستشار رئيس الوزراء الباكستاني لشؤون السياسة الخارجية، سرتاج عزيز، إن الولايات المتحدة الأمريكية مسؤولة عن حالة عدم الاستقرار في جنوب آسيا.

جاء ذلك في كلمة له أمام الغرفة العليا للبرلمان، حيث أضاف عزيز أن ”الولايات المتحدة صنعت خلال حقبة الجهاد الأفغاني، محاربين جهاديين في المناطق القبلية، غير أنها تركتهم لوحدهم عقب انتهاء الحرب، وهذا تسبب في نشوء حالة عدم استقرار مستمرة منذ سنوات في باكستان والمنطقة“.

وأوضح أن رد بلاده على عدم الاستقرار سيكون من خلال تعزيز الديمقراطية، مشددا على ضرورة مراجعة إدارة باراك أوباما دورها في المنطقة.

وكان أوباما، قال خلال الأيام القليلة الماضية، إن عدم الاستقرار سيستمر عشرات السنوات في مناطق حول العالم منها باكستان وأفغانستان، حتى لو لم يكن تنظيم داعش موجودا، وستكون هناك شبكات إرهابية جديدة كي تحاول الاستفادة من الوضع.

ووصف عزيز في وقت سابق، تصريحات أوباما وتقديراته الأخيرة حول باكستان وأفغانستان بأنها ”لا تعكس الواقع“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com