عناصر شرطة منشقون يقتلون 9 من زملائهم في أفغانستان

عناصر شرطة منشقون يقتلون 9 من زملائهم في أفغانستان

قندهار (أفغانستان)- قال مسؤولون محليون، الإثنين، إن الشرطة الأفغانية تبحث عن عدد من أفرادها متهمين بقتل تسعة من زملائهم بالرصاص والاستيلاء على أسلحتهم ثم الفرار للانضمام إلى حركة طالبان.

وقال المتحدث باسم حاكم إقليم أرزكان الجنوبي المضطرب، دوست محمد ناياب، إن المسلحين أطلقوا النار على الرجال في نقطة تفتيش للشرطة مساء الأحد في الاقليم.

وأضاف ناياب أن ”التحقيقات الأولية تشير إلى أن أربعة من الشرطة نفذوا الهجوم، بدأت عملية لاعتقال المسؤولين عن الهجوم“، فيما لم تعلن طالبان حتى الآن مسؤوليتها عن الهجوم.

وفي العام الماضي، أعلنت الحركة مسؤوليتها عن اغتيال قائد شرطة الإقليم ثم مقتل خلفه بعد ذلك بستة أسابيع.

وكان العام 2015 أحد أكثر الأعوام دموية في أفغانستان بعد انسحاب معظم القوات الأجنبية نهاية 2014.

وخلال الأشهر الماضية، استولت طالبان على أراض في إقليم هلمند الجنوبي، واحتلت لفترة قصيرة مدينة قندوز الشمالية ونفذت سلسلة من الهجمات الانتحارية في العاصمة مما يبرز مدى ما تعانيه القوات الحكومية الأفغانية وهي تقاتل بمفردها.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com