إيران تحقق مع أحد علماء الدين السنة

إيران تحقق مع أحد علماء الدين السنة

المصدر: خاص – شبكة إرم الإخبارية

استدعت وزارة الاستخبارات الإيرانية، الجمعة، أحد علماء السنة في مدينة زاهدان التي تقطنها أغلبية سنية وقامت بالتحقيق معه، بحسب ما ذكر موقع ”بلوج“ المعنية بشؤون أهل السنة في إيران.

وأوضح الموقع نقلا عن مصادر مطلعة قولها إن ”جهاز الاستخبارات استدعت إمام جمعة بلدة نصير آباد التابعة لمحافظة زاهدان مركز إقليم سيستان وبلوشستان جنوب شرق إيران، الشيخ مولوي دوست محمد رئيسي، للتحقيق معه“، مشيرة إلى أن ”الأمن الإيراني لم يفرج حتى الآن عن الشيخ مولوي“.

وتعتقل السلطات الإيرانية منذ أكثر من سنة نجل وشقيق مولوي وهما نجيب رئيسي وأمين رئيسي، ووضعتهما في سجن زاهدان المركزي دون تقديمهم مع ثماني من أهالي بلدة ”نصير آباد“ إلى القضاء لمحاكمتهم.

وتعاني الأقليات العرقية في إيران من الاضطهاد والتهميش بحسب تقارير لمنظمة دولية حقوقية، حيث شير التقديرات إلى أن نسبة البلوش في إيران تقدر بـ2% من مجموع السكان البالغ عددهم 87 مليون وغالبيتهم ينتمون للمذهب السني، بحسب إحصائيات رسمية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة