واشنطن: إيران صبت خرسانة في قلب مفاعل آراك

واشنطن: إيران صبت خرسانة في قلب مفاعل آراك

واشنطن – قال التلفزيون الإيراني إن طهران أزالت قلب مفاعل آراك النووي، وإن مفتشين من الأمم المتحدة سيزورون الموقع، يوم الخميس، للتحقق من هذه الخطوة الضرورية لتنفيذ الاتفاق النووي الإيراني مع القوى العظمى.

وبإزالة قلب مفاعل آراك، ستنتهي بدرجة كبيرة قدرة إيران على إنتاج بلوتونيوم بدرجة نقاء تسمح باستخدامه في تصنيع قنبلة نووية، وكانت من أصعب القضايا في المفاوضات النووية الطويلة بين إيران والقوى العالمية الست.

وقال بهروز كمالوندي المتحدث باسم منظمة الطاقة الذرية الإيرانية: ”أزيل قلب مفاعل آراك، وسيزور مفتشون من الوكالة الدولية للطاقة الذرية الموقع للتحقق من ذلك ورفع تقرير للوكالة، نحن جاهزون ليوم تنفيذ الاتفاق“.

وأضاف كمالوندي أن يوم التنفيذ سيأتي قريباً جداً حين تخفف العقوبات الدولية على إيران مقابل الحد من برنامجها النووي بموجب اتفاق يوليو تموز 2015.

وفي واشنطن قال جون كيربي المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية: ”أعتقد أننا اقتربنا جدًا“ من يوم التنفيذ.

وأكد كيربي أيضاً أن إيران صبت خرسانة في قلب المفاعل، كان وزير الخارجية الأمريكي جون كيري قد قال، الأربعاء الماضي، إن قلب المفاعل قد أزيل وسوف تصب فيه الخرسانة ويدمر.

وبموجب الاتفاق سترفع العقوبات عن إيران فور أن تؤكد الوكالة الدولية للطاقة الذرية أن طهران أوفت بكل التزاماتها النووية. ويتوقع مسؤولون إيرانيون أن تصدر الوكالة تقريرها في هذا الصدد، اليوم الجمعة، ورفضت الوكالة التي تتخذ من فيينا مقرا لها التعليق.

وذكر مسؤولون إيرانيون أن وزير الخارجية محمد جواد ظريف وفيدريكا موجيريني مسؤولة الاتحاد الأوروبي سيصدران بيانا مشتركاً، السبت أو الأحد، عن ”يوم التنفيذ“ للاتفاق النووي ورفع العقوبات.

وخفضت طهران كثيراً عدد أجهزة الطرد المركزي في منشأتي ”فوردو“ و“نطنز“، خلال الأشهر القليلة الماضية وشحنت أطناناً من اليورانيوم المنخفض التخصيب إلى روسيا.

وقال كمالوندي للتلفزيون الرسمي ”فتحات قلب المفاعل ستسد بالإسمنت، كان من المفترض في البداية قطع قلب المفاعل إلى أجزاء لكننا لم نقبل لأننا نريد الاحتفاظ به كرمز للصناعة النووية الإيرانية“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com