موسكو تفتح باب الحوار بين جنوب وشمال السودان

موسكو تفتح باب الحوار بين جنوب وشمال السودان

المصدر: الخرطوم- ناجي موسى

اعتبر وزير الخارجية السوداني، إبراهيم غندور، أن الوساطة الروسية تلعب دورا كبيرا في فتح الطريق للحوار بين دولتي السودان وجنوب السودان، فيما يتعلق بتنفيذ الاتفاقيات العالقة بين البلدين.

وقال غندور، اليوم الأحد بالخرطوم، في مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره في دولة جنوب السودان برنابا بنجامين: إن ”اجتماع موسكو فتح الطريق في تسريع الاتفاق الذي جرى بالخرطوم“، مؤكدًا أن اللجنة السياسية والأمنية ستجتمع بالخرطوم قريبًا، لتحديد الخط الصفر للبلدين.

وأضاف غندور ”اتفقنا حول كل القضايا، وأيضا فيما يخص بوقف إيواء المتمردين في البلدين، وكان هناك لجنة تعمل فيما يخص قضية الديون للبلدين لكنها توقفت“.

وفي المقابل، شدد وزير خارجية جنوب السودان، برنابا بنجامين،على ضرورة فتح الحدود والمعابر التجارية من أجل شعبي البلدين، وقال: ”يجب فتح الأبواب للتجارة بيننا إذ يعتبر جنوب السودان أكبر سوق للبضائع السودانية“، ولفت إلى أن الحوار كان ناجحا جدًا، باعتباره مبني على اتفاقية التعاون المشترك الموقع بين البلدين.

وكشف برنابا أن رئيس جنوب السودان، سلفاكير مياديرت، مستعد للتوسط بين حكومة السودان والحركات المسلحة المتمردة لوقف الحرب ومن أجل السلام خلال منبر السلام العام، وأوضح، ”في كل الأحوال، لن يكون هناك سلام في جنوب السودان من دون السلام في السودان“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com