فرنسا تقصف مواقع نفطية لداعش قرب الرقة السورية

فرنسا تقصف مواقع نفطية لداعش قرب الرقة السورية

عواصم- قال وزير الدفاع الفرنسي جان إيف لو دريان خلال زيارة لقاعدة عسكرية في الأردن، إن فرنسا نفذت ضربات جوية في وقت مبكر،  الجمعة، ضد مواقع نفطية في سوريا بالقرب من مدينة الرقة معقل تنظيم الدولة الإسلامية.

وكانت فرنسا أول دولة تنضم للضربات الجوية التي تقودها الولايات المتحدة في العراق.

ومنذ هجمات باريس في 13 نوفمبر العام الماضي التي أعلنت الدولة الإسلامية المسؤولية عنها، زادت فرنسا ضرباتها الجوية للتنظيم في سوريا وركزت على الرقة والأهداف التي لها صلة بالنفط.

وقال لو دريان للجنود والصحفيين في القاعدة العسكرية بالأردن التي انطلقت منها الطائرات الحربية الفرنسية ميراج 2000: ”تلقيت إفادات بشأن العمليات التي تمت خلال الليل ولا بد أن نستمر في هذا الاتجاه.“

إلى ذلك، قالت فرنسا إنها ستشتري أربع طائرات نقل عسكري من نوع ”سي-130 هيركوليس“ من شركة لوكهيد مارتن الأمريكية بسبب مشاكل تتعلق بطائرات ”إيه-400 إم“ التي تنتجها الشركة الأوروبية ”إيرباص“.

وكان مصدر بوزارة الدفاع، أكد في مايو الماضي، أن فرنسا خصصت مئات الملايين من اليورو في ميزانية الدفاع الجديدة للصفقة المحتملة لشراء الطائرات الأربع، مشيرا آنذاك إلى إن القرار سيتخذ بحلول نهاية عام 2015.

وقال لودريان: ”أكدت عملية الشراء قبل بضعة أيام“، في حين لفت مصدر دفاعي فرنسي إلى أن تسليم الطائرات الأربع من نوع ”سي-130“ قد يبدأ في 2017، فيما لم يتطرق الوزير لتفاصيل المشاكل الخاصة بطائرات ”إيه-400 إم“.

وفي يوليو الماضي، أبلغت مجموعة ”إيرباص“ المشترين للطائرة ”إيه-400 إم“، وهي طائرة نقل تم تطويرها لصالح سبع من الدول الأعضاء بحلف شمال الأطلسي، أنها لن تسلم جميع ما تم الاتفاق عليه من مبيعات هذه الطائرة في الموعد المحدد.

وتحطمت طائرة من نوع ”إيه-400 إم“ أثناء رحلة تجريبية في مايو العام 2015.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com