أمريكا بصدد إرسال قوات إضافية إلى أفغانستان

أمريكا بصدد إرسال قوات إضافية إلى أفغانستان

المصدر: إرم- عبدالله علاونه

قالت صحيفة الغارديان البريطانية اليوم الأربعاء إن قادة في الجيش الأمريكي وحلف الناتو بصدد إرسال قوات أمريكية إضافية لمساعدة القوات المتواجدة في أفغانستان على إحتواء متمردين الطالبان.

وكان قائد القوات الأمريكية في أفغانستان، الجنرال جون كامبل قد صرح لصحيفة (يو أس تودي) قائلا:“سأطلب من الرئيس أوباما الإبقاء على أكبر عدد من الجنود في أفغانستان، وربما نطالب بالمزيد من القوات“.

وأضافت الصحيفة أن تصريحات كامبل  جاءت في وقت تدهور فيه الوضع الأمني في أفغانستان وارتفع فيه عدد هجمات المتمردين وعدد الضحايا من القوات الأفغانية وطالبان خصوصا في النصف الثاني من العام 2015 ووسط قلق من تنامي وجود تنظيم داعش.

وأشارت الصحيفة إلى تراجع أوباماعن قراره بسحب كامل قواته من أفغانستان، وإلى تصريحاته في أكتوبر الماضي عن إبقاء 9800 جندي أمريكي حتى نهاية عام 2016، على أن ينخفض العدد إلى 5.500 جندي في بداية عام 2017.

 وقال كامبل في تصريحاته الأخيرة:“اذا ثبت لي بأننا نقصر أداء مهامنا في التدريب ومكافحة الإرهاب الموكلة إلينا، يتعين علي عندها أن أرجع إلى  قادتي وأطلب منهم إرسال المزيد من الجنود.

4011

وتضيف الصحيفة لقد مضى عاما على بدء القوات الأمريكية وقوات حلف الناتو بتدريب القوات الأفغانية المحلية وتزويدها بالمعدات اللازمة للدفاع عن نفسها، وهو نفس العام الذي تزايدت فيه ضربات طالبان لها وسيطرتها على مدينة قندوز ولو لفترة محدودة.

وأضاف كامبل:“سأذهب بمقترحاتي إلى القادة الأمنيين في واشنطن، بالطبع لن تعجب البعض، ولكنها ستحضى بالموفقة عند البعض الآخر، إن عملي على أرض المعركة يتطلب مني تقديم تقييمات للوضع بشكل مستمر، وقد كنت محظوظا في كل مرة كنت أطلب فيها من الرئيس أوباما شيئا كان يوافق عليه، لقد كان دائما يتعامل مع الأمور بمرونة“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com