مسؤول ليبي: فرنسا نسقت معنا استطلاعاتها الجوية ضد داعش

مسؤول ليبي: فرنسا نسقت معنا استطلاعاتها الجوية ضد داعش

القاهرة ـ كشف مسؤول عسكري ليبي اليوم الأحد، أن الجيش الليبي كان على علم بقيام فرنسا بتنفيذ طلعات استطلاع جوي مؤخرا فوق عدة مدن ليبية، لكنه نفى أن تكون فرنسا قد أحاطت الجيش الليبي باعتزامها شن أي هجمات جوية في القريب العاجل.

ونقلت صحيفة ”الشرق الأوسط“، عنه القول إن ”قيادة الجيش الليبي، كانت على اطلاع مسبق بخطة فرنسا لاستطلاع مواقع تابعة لتنظيم داعش في كل من طبرق وسرت“.

وفي هذه الأثناء؛ أعلن ”مارتن كوبلر“ رئيس بعثة الأمم المتحدة في ليبيا، أن حكومة الوفاق الوطني المزمع تشكيلها في ختام محادثات السلام، ”ستمارس عملها خارج العاصمة طرابلس إلى حين تسوية الملف الأمني للمدينة“.

وقال كوبلر، إنه ”سيستخدم موقعه في الضغط على مجلس الأمن لرفع حظر توريد الأسلحة عن الجيش الليبي“، معربا عن أمله في هذا السياق أن ”يلتقي لاحقا مع الفريق خليفة حفتر القائد العام للجيش الليبي“.

وبدا المبعوث الأممي في تصريحاته، متفائلا بإنجاز الاتفاق قريبا، مؤكدا أن مجلس النواب هو السلطة الشرعية، التي يأمل أن تصوت بالأغلبية على إقرار الحكومة المقبلة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة