فابيوس يؤكد أنه لا يرى رحيلاً للأسد قبل المرحلة الانتقالية

فابيوس يؤكد أنه لا يرى رحيلاً للأسد قبل المرحلة الانتقالية

باريس – ألمح وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس، إلى أن تنحي الرئيس السوري بشار الأسد لم يعد شرطاً مسبقاً لعملية الانتقال السياسي في سوريا.

ونقلت صحيفة ”لوبروجريه دي ليون“ الفرنسية، الصادرة اليوم السبت، عن فابيوس قوله: ”إن سوريا الموحدة تتطلب عملية سياسية لكن ذلك لا يعني ضرورة تنحي الأسد قبل هذه العملية، غير أنه لابد من توافر ضمانات للمستقبل“.

تجدر الإشارة إلى أن فرنسا كانت قبل هجمات باريس تستبعد أي شكل من اشكال التعاون مع الأسد، غير أنها غيرت موقفها، بعد الهجمات التي وقعت في الثالث عشر من الشهر الماضي وأوقعت 130 قتيلاً، بشكل حاد واصبحت تتحدث عن إمكانية مشاركة قوات الاسد في تحالف دولي لمواجهة تنظيم ”داعش“ في سوريا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة